قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: مع استبعاد إلغاء احتفالات أعياد الميلاد هذا العام، سجلت المملكة المتحدة 203 حالة وفاة أخرى مرتبطة بكورونا و31564 حالة جديدة في آخر 24 ساعة.
وتقارن أحدث الأرقام من الحكومة مع 36100 إصابة و49 حالة وفاة تم الإبلاغ عنها يوم الاثنين. وفي مثل هذا الوقت من الأسبوع الماضي، تم الإعلان عن 26628 حالة إصابة و185 حالة وفاة.
ورقم وفيات اليوم هو المرة الرابعة فقط التي يرتفع فيها عدد الوفيات اليومية عن 200 منذ 9 مارس من هذا العام
ومع وصول عدد مرضى كورونا في المستشفيات الآن إلى 7731 فإنه منذ بداية الوباء، توفي 135455 شخصًا في المملكة المتحدة في غضون 28 يومًا من اختبار فيروس كورونا الإيجابي.

لقاحات
وعلى صلة، تم إعطاء 24684 شخصًا جرعتهم الأولى من لقاح COVID يوم الاثنين، ليصل المجموع إلى 48،617،703 (89.4 ٪ من الذين تزيد أعمارهم عن 16 عامًا في المملكة المتحدة).
وتم تطعيم 46451 شخصًا آخر، مما يعني أن 44،512،572 تم تلقيحهم بالكامل (81.9 ٪).
وإلى ذلك، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الزائر حاليا لواشنطن إن إلغاء عيد الميلاد "ليس خطتنا إلى حد كبير".
وفي مواجهة احتمالات ارتفاع معدلات انتشار فيروس كورونا ونقص الديك الرومي الذي هو أحد التقاليد في أعياد الميلاد، قال بوريس جونسون إن الحكومة "لا تتوقع أي شيء مثل عيد الميلاد الماضي".
واعترف بأنه قد تكون هناك بعض المشاكل في سلاسل التوريد التي تؤثر على عشاء عيد الميلاد، لكنه حريص على الأقل على التأكد من أن العائلات يمكن أن تقضي الوقت معًا.
وأشار إلى برنامج تعزيز اللقاحات، الذي تأمل الحكومة أن يبقي الحالات تحت السيطرة، والخطة ب من التدابير، مثل إعادة استخدام أقنعة الوجه.

مواضيع قد تهمك :