قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: حاول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء، طمأنة مواطنيه بشأن التضخم المتسارع في البلاد، وأعلن عن زيادة المعاشات التقاعدية والدعم الاجتماعي لامتصاص زيادة الأسعار.

وقال خلال اجتماع مع مجلس الدولة "أقترح زيادة بنسبة 10% على معاشات المتقاعدين الذين لا يعملون ابتداء من الأول من حزيران/يونيو هذا العام".

زيادة المعاشات

وأكد أنه مع المقايسة التي أجريت منذ بداية العام، كانت الزيادة في المعاشات "أعلى من مستوى التضخم". وبلغت نسبة التضخم 17,8% سنوياً في نيسان/أبريل، وهو رقم قياسي في عشرين عاما.

ومع ذلك، أكد بوتين أنه "وفقًا للخبراء، تباطأ نمو التضخم ولن يتجاوز 15% في نهاية عام 2022". ووعد أيضًا بزيادة الحد الأدنى الاجتماعي اعتبارًا من حزيران/يونيو: سيزداد الحد الأدنى للأجور بنسبة 10% إلى 15279 روبل (240 يورو وفق المعدل الحالي)، وستتم زيادة المخصصات العائلية، خصوصاً لزوجات العسكريين.

ومع ازدياد العقوبات الغربية، تتوقع الحكومة الروسية انكماشًا بنسبة 7,8% -8,8% في الناتج المحلي الإجمالي في عام 2022، في حين أن البنك المركزي أكثر تشاؤمًا (إذ يتوقع انخفاضًا بنسبة 8-10%).