قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخميس:26. 01. 2006

...تشهد تأبيناً للأمير الراحل... تليها أخرى بروتوكولية لأداء اليمين الدستورية ظهراً
الأحد ... يوم المبايعة


كتب: محمد السلمان ويوسف النصار وعباس دشتي وخليل خلف:

تواصلت حالة التحضيرات لدى السلطتين التنفيذية والتشريعية لاستكمال الجوانب الدستورية والقانونية لمبايعة سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أميرا للبلاد، وتأدية سموه اليمين الدستورية أمام مجلس الأمة، خلال جلستين وجه رئيس مجلس الامة الدعوة لعقدهما صباح وظهر يوم الأحد المقبل.
وستعقد الجلسة الأولى وفقا لطلب مجلس الوزراء الذي احاله الشيخ نواف الأحمد لرئيس المجلس صباح أمس، عند الساعة التاسعة صباحا حيث ستخصص للتصويت على تزكية مجلس الوزراء لسمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أميرا للبلاد، وتفيد كل التوجهات النيابية توجه كل النواب وبالاجماع لمبايعة سموه خلال الجلسة القصيرة التي سترفع بعد اتاحة الفرصة لاربعة نواب للحديث قبل اجراء التصويت، على ان يعاود المجلس الالتئام عند الساعة 12.30 من ظهر ذات يوم الاحد في جلسة بروتوكولية لاداء سمو الأمير لليمين الدستورية، تقرر لها ذات سيناريو جلسة افتتاح دور الانعقاد للمجلس، حيث شكل المجلس لجنة من التشريفات لاستقبال الأمير ومن ثم تعزف الفرقة النشيد الوطني وتبدأ مراسم الجلسة بتلاوة للقرآن الكريم ومن ثم اداء القسم على الهواء مباشرة وبعدها يصافح جميع الاعضاء سمو أمير البلاد قبل ان يغادر مجلس الأمة بعد انتهاء المراسم المعتاده.
وسيلقي سمو أمير البلاد حسب مصادر برلمانية بعد اداء سموه لليمين الدستورية النطق السامي ثم يلقي رئيس مجلس الامة كلمة بالمناسبة امام المجلس قبل رفع الجلسة.
وستشهد الجلسة البرلمانية الاولى laquo;الصباحيةraquo; كلمة تأبينية من رئيس مجلس الامة جاسم الخرافي في حق صاحب السمو الامير الراحل المغفور له الشيخ جابر الاحمد الصباح، كما سيلقى في نفس الجلسة المخصصة للحديث عن مبايعة صاحب السمو الشيخ صباح، تأبين من نائب رئيس الوزراء ووزير الدولة محمد شرار يستذكر فيه باسم الحكومة مسيرة الأمير الراحل.
وأكد مصدر حكومي مطلع ان سمو الشيخ صباح الأحمد سينيب الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية لتولي رئاسة مجلس الوزراء بالوكالة اثناء حضور الحكومة لجلسة المبايعة واليمين الدستورية، على ان تستقيل الحكومة بمرسوم أميري يوم الاثنين المقبل يتبعه صدور مرسوم اخر لتكليف من يراه سمو الأمير اعادة تشكيل الحكومة خلال الاسبوع المقبل.
واشار المصدر إلى ان حديثا لم يفتح حتى الآن حول من سيتولى اعادة تشكيل الحكومة أو من سيتم اختياره من قبل سمو أمير البلاد وليا للعهد ومن ثم ابلاغ مجلس الأمة بذلك، مؤكد ان سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لا يريد الحديث الآن عن هذه الاجراءات قبل اتمام الجوانب الدستورية المتعلقة بالمبايعة واداء الامير لليمين الدستورية.

مبايعة بالإجماع

ورغم ان التصويت لمبايعة سمو الامير سيتطلب وفقا للدستور موافقة 33 عضوا (اغلبية خاصة) الا ان كل المؤشرات تؤكد ان مبايعة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ستتم بالاجماع كما حدث في جلسة نقل السلطة الى مجلس الوزراء، حيث تلقى سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح اتصالات ورسائل مبايعة من غالبية النواب حتى اطلق على جلسة الأحد احد النواب بأنها ستكون جلسة laquo;المبايعة الكبرىraquo;.
وأكد مصدر برلماني مسؤول ان مجلس الامة سيعلق جلساته بعد جلسة الأحد لافساح المجال امام اعادة تشكيل الحكومة الذي قد يستغرق اسبوعين في الارجح، لكن المصدر لم يتوقع ان تشهد الحكومة تغييرات واسعة في الوجوه والمراكز وانما تعديلات طفيفة خاصة في حقائب وزارات السيادة.
وقد تسابق النواب في الادلاء بتصريحات تؤكد مبايعتهم لسمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أميرا للكويت، فقد اكد نائب رئيس مجلس الأمة مشاري العنجري مبايعته للشيخ صباح الاحمد الصباح اميرا للبلاد، مؤكداً أنه لا يتوقع الا الاجماع من اعضاء المجلس على هذه المبايعة.
واشار العنجري الى ان سمو الشيخ صباح ليس غريباً عن القيام بهذه المسؤولية وهو من عمل بجهد واخلاص في العمل السياسي الداخلي والخارجي منذ 40 عاماً.
وقال انه يرجو للشيخ صباح التوفيق وان يعينه الله على المسؤوليات القادمة في خضم هذه الاجواء الدولية والعربية وكذلك الوضع المحلي، مشيراً الى انه مما يزيد ثقتنا بعطائه وعمله دوره في السياسة الخارجية.
مؤكداً انه مطمئن ومتفائل في العهد الجديد بأن يتحقق للكويت اشياء كثيرة وسنكون في السلطتين خير معين له ولبلدنا حتى يسودها السؤدد والتقدم والازدهار.

المجلس عون

ومن جانبه بارك مراقب مجلس الامة عبدالواحد العوضي الثقة والبيعة التي تلقاها سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد من اسرة آل الصباح ومن مجلس الامة وكذلك مجلس الوزراء بتزكيته ومناداته اميرا للبلاد.
واكد العوضي ان مجلس الامة سيكون عوناً لسموه وللحكومة للنهوض بالبلد في شتى الميادين من واقع الحرص والاحساس بالمسؤولية الوطنية، مشيراً الى ان الكويت بحكامها وشعبها اثبتت تمسكها بالدستور والقانون، مشيداً بدور الشيخ صباح خلال الثماني سنوات الاخيرة في ادارة شؤون البلاد.
ومن جانبه اشاد منسق عام كتلة المستقلين النائب طلال العيار بالممارسة الديموقراطية التي شهدتها البلاد من خلال التمسك بنصوص الدستور والقوانين وتثبيت الاحتكام لها لتدعيم الحكم في البلاد.
واضاف العيار ان التجربة اثبتت نجاح ابناء الاسرة والشعب الكويتي في اجتياز هذا الامتحان، مشيدا بحكمة وخبرة ورصانة سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في قيادة دفة البلاد، لافتا الى تسلمه مهام إدارة شؤون البلاد طيلة الفترة السابقة.
واعرب عن تطلعه في العهد الجديد لسمو الشيخ صباح بمزيد من الانفتاح والحريات والتمسك التام بالدستور ونصوص القوانين، وان البلاد مقبلة على مرحلة هامة من الاقتصاد المنفتح والاداء السياسي والدستوري الرفيع.
ومن جهته، ابدى النائب عبدالله الرومي ارتياحا كبيرا ازاء قرار تزكية مجلس الوزراء للشيخ صباح الاحمد اميرا للبلاد، واعرب عن ثقته الكبيرة بالشيخ صباح في ان تشهد الكويت في عهده قفزة حضارية كبيرة ورخاء اجتماعيا ونهضة على جميع الاصعدة.

نقلة نوعية

ومن جانبه، تمنى النائب احمد المليفي ان تحقق البلاد نقلة نوعية وانعطافات حقيقية وفق نسق جديد في عهد سمو الشيخ صباح الاحمد.
وعن المطلوب من رئيس الحكومة المقبل، ذكر المليفي ان من المهم جدا الابقاء على فصل ولاية العهد عن رئاسة الحكومة، وان كان هذا من اختصاص سمو الامير الا اننا نتمنى ان لا نخسر هذا الاصلاح، متمنيا ان يؤسس الوضع تأسيسا سليما ويستمر هذا الانجاز، وان تكون هناك نقلة نوعية في الاختيار وان ينعكس هذا الاختيار على ترتيبات الاسرة الحاكمة نفسها.

والد السياسة

واشار من جانبه النائب بدر شيخان الفارسي الى ان سمو الشيخ صباح الاحمد هو الرجل الاول الذي يستطيع ان يقود البلاد ويسير بها الى بر الامان، معتبرا سموه والد السياسة الكويتية منذ ان وجدت هذه السياسة.
وقال عبدالله راعي الفحماء ان حكمة سمو الشيخ صباح الاحمد وحنكته السياسية الطويلة والتي يتمتع بها منذ توليه المناصب القيادية في البلاد وقبل صوغ دستور الكويت تؤهله لقيادة دفة البلاد الى بر الامان على نهج اميرنا الراحل الشيخ جابر الاحمد الصباح.
ومن جانبه، اثنى النائب محمد المطير على الحكمة والروية التي يتحلى بها سمو الشيخ صباح الاحمد في ادارته لشؤون البلاد مؤكدا اهليته في المبايعة اميرا للبلاد وقائدا لها، فيما اشاد النائب صلاح خورشيد بتاريخ الشيخ صباح الاحمد العريق والحافل بالانجازات وبمسيرته الخالدة وبما يتحلى به من قوة في الاداء وحكمة، متوقعا كثيرا من سموه تجاه وطنه وشعبه.

خمسة مبادئ

وقال النائب يوسف الزلزلة ان من يريد التعرف على سمو الشيخ صباح الاحمد فإن عليه ان يعرف خمسة مبادئ هامة هي الادارة والقيادة واتخاذ القرار والنظرة المستقبلية وفهم حاجات البلد، مؤكدا ان كل هذه الامور متجسدة في شخص سموه، ولهذا سنرى مستقبلا باهرا للكويت على كل الاصعدة.
ولاحظ النائب عصام الدبوس في سمو الشيخ صباح صورة واضحة للمسار الصحيح لمستقبل الكويت في الفترة القادمة والمستقبل الزاهر المليء بالتنمية والتقدم، اما جاسم الكندري فقد اكد نجاح الشيخ صباح في ادارته الفعلية لشؤون البلاد خلال السنوات الاخيرة بكل كفاءة واقتدار، مشيرا إلى وجوب الاعتراف بما قدمه الشيخ صباح لتحريك مكنة الاصلاح وتحسين المسار الاقتصادي خلال ترؤسه للحكومة، مؤكدا ان وجوده على دفة الحكم سيساعد على تفهم مطالب الشعب الكويتي واولوياته.
ومن جهته، بارك النائب عواد برد اختيار الشيخ صباح الاحمد اميرا للبلاد، مؤكدا ان سموه اثبت على مدى اكثر من عشر سنوات انه العميد الاول للدبلوماسية، مؤكدا ان سموه اثبت بحكمته وحلمه وسعة صدره انه اهل لقيادة الكويت، متمنيا ان يقود البلاد نحو مزيد من الحرية والرخاء والسعادة وان يكون خير خلف لخير سلف.

ترتيبات جلسة الأحد


الجلسة الأولى:
- الساعة التاسعة صباحا: افتتاح الجلسة.
- تلاوة تزكية مجلس الوزراء لسمو الأمير.
- تحدث النواب المسجلين.
- التصويت على المبايعة.
- رفع الجلسة.


الجلسة الثانية:
- س 12.15: وصول موكب سمو الأمير.
- استقبال مكتب المجلس.
- النشيد الوطني
- س 12.00: افتتاح الجلسة.
- تلاوة القرآن الكريم.
- قسم صاحب السمو الأمير.
- النطق السامي.
- كلمة رئيس المجلس.
- توجه سمو الأمير للقاعة الأخرى لمصافحة الأعضاء.
- مغادرة موكب سمو الأمير.


1000 دعوة


وجهت الامانة العامة لمجلس الامة عدد 1000 دعوة لكبار الشخصيات لحضور الجلسة البروتوكولية ظهر الأحد.

150 كرسيا إضافيا

رتبت ادارة التشريفات 150 كرسيا إضافيا بالقاعة الرئيسية للمجلس لاستيعاب الضيوف.

نقل مباشر

ينقل تلفزيون الكويت وبعض القنوات الفضائية وقائع جلسة أداء اليمين على الهواء مباشرة لاول مرة.
لجنة تشريفات

شكل مكتب المجلس لجنة لاستقبال وتوديع سمو الأمير خلال الجلسة وسيتوجه سموه فور رفع الجلسة للقاعة الداخلية لمصافحة النواب.