قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

المرشد الأعلى لإيران يطالب أحمدي نجاد بالصمت في الملف النووي

لندن -على نوري زاده


كشفت مصادر لـ laquo;لشرق الأوسطraquo; انه وقبل بضعة أسابيع وفي لقاء خاص بين الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي والمرشد الأعلى لإيران آية الله خامنئي، أعرب خاتمي بصراحة عن قلقه حيال تدني مستوى العلاقات بين إيران والدول العربية، لا سيما السعودية ومصر والأردن، نتيجة السياسات غير الشفافة والدعاية الفاشلة بحيث قضت هذه السياسة على الإنجازات الكبيرة التي حققتها حكومته بإزالة التوتر في العلاقات مع الدول العربية الكبرى وإعادة الثقة بين العواصم الخليجية وطهران وقيام علاقات متميزة مع الرياض. الى ذلك, أكدت مصادر إيرانية مطلعة أن وضع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد داخليا بات اضعف من قبل، موضحة ان خامنئي لا يريده ان يتحدث فى الملف النووى الإيراني علانية لأن تصريحاته تضر بمصالح ايران. وذكرت المصادر ان صحيفتين متشددتين، إحداهما يملكها المرشد الأعلى، طالبت أحمدى نجاد بالابتعاد عن القضايا النووية.