قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كتب - فالح العنزي:

تراهن الفنانة العمانية بثينة الرئيسي على مشاركتها التلفزيونية خلال الفترة المقبلة, حيث حرصت فيها على التجديد والتنويع في اختياراتها لشخصيات جديدة بعيدة كل البعد عن الجرأة وخدش الحياء.. الرئيسي تشارك في أكثر من أربعة مسلسلات جديدة وتتكتم عن مشروع إعلامي جديد وضخم سيعيدها للتقديم التلفزيوني.
حدثينا عن مشاركتك الأخيرة في المسلسل الاجتماعي الجديد raquo;شوية أملlaquo;?
في الحقيقة هو أول مسلسل بحريني أشارك فيه منذ ان احترفت الوسط الفني قبل سنوات, فغالبية المسلسلات التي صورتها كانت خليجية ومن الأمور التي دفعتني في المقام الأول للموافقة ان العمل من إخراج البحريني علي العلي الذي أذهلني أسلوبه السينمائي في إخراج مسلسل raquo;على موتها أغنيlaquo;.
ماذا عن الشخصية التي تجسدينها?
أجسد شخصية raquo;سميةlaquo; واحدة من خمس شقيقات لكنها أكثر عقلانية وهدوءاً واتزاناً لكنها تمر بمراحل مختلفة تؤثر بصورة مباشرة في شخصيتها.
هل تقصدين مراحل على مستوى الشكل?
الشكل والمضمون معاً فهي تتعرض لظروف معينة تجعل منها امرأة ثانية على النقيض تماماً من شخصيتها الهادئة لأنها تجد نفسها وقد انجرفت في طريق تندم ندماً كبيراً لأنها سلكته.
حدثينا عن استعدادك لتصوير مسلسل raquo;كريم والسبع حريمlaquo;?
لهذا العمل مكانة خاصة فهو يجعلني أقف أمام فنان كبير لطالما حلمت بالوقوف أمامه وهو الفنان سعد الفرج الذي يجسد دور والدي وسأحرص على الاستفادة من كل كلمة يقولها مثلما استفدت من الفنانين الكبار الذين وقفت أمامهم.
سمعت قبل فترة عن تحضيرك مشروع إعلامي جديد سيعيدك للتقديم... ما مدى صحة ذلك?
لقد قطعنا شوطاً طويلاً في التحضير للبرنامج, لكن الجهة المنتجة تتحفظ على التفاصيل لأن الفكرة تستحق المغامرة والتقديم فهي شاملة لكل ما يهم المواطن العربي عموماً والخليجي خصوصاً.
لكن البعض يدعي بأنك ألغيت فكرة التقديم بتاتاً?
غير صحيح... بدايتي كانت من خلال مجال التقديم فهو من قدمني للجمهور وانشغالي بالتمثيل لا يعني انني ألغيت الفكرة من رأسي, مشكلة التمثيل انه يحتاج إلى تفرغ شبه تام وانشغال مستمر.
هل تخشين عدم التنسيق بينهما?
سأظل محافظة على المكانة التي بلغتها ولن أقبل بالتراجع خطوة إلى الوراء.
متى ستبدأين تصوير مسلسلك raquo;ما نتفقlaquo;?
لقد أعلنت موافقتي المبدئية على بطولة المسلسل وهو من إخراج إياد الخزوز ويشاركني البطولة الفنان العماني إبراهيم الزدجالي وتدور أحداثه في قالب رومانسي.
سبق ان صرحت بأنك لن تجسدين النماذج السلبية فهل لاتزالين على القناعة نفسها?
نعم, فأنا ابنة السلطنة التي لن تقدم ما يخدش الحياء, لقد وضعت لنفسي محاذير لا يمكن أن أتجاوزها أو أتخطاها كممثلة تنتمي إلى مجتمع خليجي محافظ, ولطالما عرضت
علي الأدوار بطولة مطلقة, لكنني رفضتها جميعها لأنها ستظهرني بصورة لا أريدها آخرها كان مسلسل raquo;خارج الأسوارlaquo; مع الفنانة حياة الفهد حيث اخترت شخصية غير التي رشحتني لها.
ما طبيعة الشخصية التي اخترتيها?
شخصية سمية دكتورة جامعية تحظى بإعجاب الجميع وتحاول إعادة الوفاق بين والدها الفنان أحمد السلمان وحياة الفهد.
هل توجد طقوس معينة قبل الشروع في المشاركة في أي مسلسل?
بلا شك أحرص دوماً على معايشة الشخصية على الورق قبل تجسيدها, لأن ذلك يجعلني أعيشها كحالة خاصة من الاندماج الذي يساعدني على تقديم أداء متقن ومستحق, فعندما شاركت في مسلسل raquo;أميمة في دار الأيتامlaquo; كان مطلوباً مني تجسيد شخصية فتاة مراهقة وهذا لم يكن سهلاً في حال حاولت أن أجعل المشاهد يصدق بأن عمري لم يتجاوز الmacr; 18 ربيعاً. والحمد لله بذلت جهداً كبيراً وتمكنت من إعطاء الشخصية حقها من الأداء.