nbsp;
القاهرة - القبس
قال د. سعد الكتاتني، المتحدث الإعلامي باسم laquo;الإخوان المسلمينraquo;: إن الجماعة تحترم جميع المعاهدات الموقّعة بين مصر وإسرائيل، موضحاً أن إعادة النظر فيها يرجع للشعب والأطراف التي وقعتها، إذا ما رأت أنها تحقق الهدف من إبرامها.
وقال الكتاتني في تصريحات لشبكة laquo;سي.إن.إنraquo;: إن laquo;الجماعة عارضت اتفاقية كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل، حينما كانت تناقَش، لكن عندما تم توقيعها وأُقرت، أصبحت واقعاً ومعاهدة يجب احترامهاraquo;، مشدداً على أن laquo;الجماعة تحترم جميع المعاهدات الدولية التي وقعتها مصرraquo;. ويأتي ذلك متناقضاً مع تصريحات رشاد بيومي أحد قادة الإخوان المسلمين، منذ فترة لمحطة تلفزيون يابانية، حيث قال وقتها إن laquo;الإخوانraquo; سيطالبون بإلغاء معاهدة السلام مع إسرائيل بمجرد إسقاط نظام الرئيس حسني مبارك، لافتاً إلى أن الإخوان يرون أن هذه المعاهدة هي مهانة للمسلمين، ولا تحقق أي مصالح لمصر.