قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن:التقى الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء نظيره الاسرائيلي شيمون بيريز في البيت الابيض على خلفية الخلافات بين الحليفين حيال عملية السلام في الشرق الاوسط والتهديد الايراني.

يشار الى ان بيريز هو ارفع مسؤول اسرائيلي يلتقي اوباما منذ تسلمه السلطة ومنذ الانتخابات الاسرائيلية التي جرت في شباط/فبراير الماضي والتي ادت الى تشكيل حكومة يمينية برئاسة بنيامين نتانياهو الذي دعي ايضا لزيارة واشنطن خلال الاسابيع المقبلة.

وذكر الرئيس الاسرائيلي بان نتانياهو وافق على التزامات quot;خارطة الطريقquot; المدعومة من الولايات المتحدة وذلك ردا على سؤال حول عدم وجود موقف من قبل الحكومة الاسرائيلية الجديدة حتى الان بالنسبة لحل الدولتين (اسرائيلية وفلسطينية) الذي تنادي به واشنطن والاسرة الدولية.

ودعا نتانياهو مساء الاثنين الى اعتماد quot;مقاربة جديدةquot; من اجل التوصل الى السلام ومن دون ان يتطرق الى هدف الدولتين.

واعتبر شيمون بيريز ايضا ان جهود الحوار التي تبذلها واشنطن مع ايران ستكون quot;افضل شيءquot; في حال توصلت الى نتيجة بالرغم من حذر الدولة العبرية حيال هذه المقاربة.

وطالب بيريز مساء الاثنين بالحزم تجاه ايران وذلك امام لجنة الشؤون العامة الاميركية الاسرائيلية (ايباك) وهي مجموعة الضغط الداعمة لاسرائيل في الولايات المتحدة.

واشار بيريز الحائز على جائزة نوبل للسلام، الى ان نتانياهو اعرب عن استعداده quot;للتفاوض على الفور ولكنه لا ينوي حكم الشعب الفلسطينيquot;. واعرب رئيس الوزراء عن استعداده الاثنين quot;لاستئناف مفاوضات السلام بدون تأخير وبدون شروط مسبقةquot; على المسارات السياسية والامنية والاقتصادية.

يشار الى ان الرئيس اوباما وجه الدعوة الى نتانياهو وكذلك الى الرئيسين الفلسطيني محمود عباس والمصري حسني مبارك لزيارة واشنطن خلال الاسابيع المقبلة كما دعا جميع الاطراف المعنية الى تقديم اشارات عن حسن نية.