قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك:وجهت محكمة في نيويورك رسميا الثلاثاء تهمة quot;القرصنةquot; الى شاب صومالي كان رحل الى الولايات المتحدة الشهر الماضي، وهي تهمة عقوبتها السجن مدى الحياة. وكانت البحرية الاميركية اعتقلت عبدي والي موسى في المحيط الهندي. وقد مثل امام محكمة قررت محاكمته بتهمة quot;القرصنة حسب قوانين الاممquot;. وكان المدعي العام اعلن انه سيوصي بسجن موسى مدى الحياة بسبب هذه التهمة.

وحسب القانون الاميركي، يجب ان تتأكد التهمة رسميا من قبل محكمة شعبية قبل بدء المحاكمة.

وبالاضافة الى ذلك، اتهم الشاب الصومالي بالتآمر بهدف السيطرة على سفينة بالقوة واستعمال اسلحة نارية خلال هجوم استهدف السيطرة على سفينة والتآمر كذلك بهدف احتجاز رهائن واستعمال اسلحة نارية بهدف السيطرة على الرهائن. ووصل عدد التهم الموجهة اليه الى عشر تهم مقابل خمسة الشهر الماضي، حسب ما اوضح المدعي العام.

وسيمثل مجددا امام المحكمة في 21 ايار/مايو وقد ابلغته المدعية العامة لوريتا بريسكا التهم الموجهة اليه، حسب المحكمة.

يشار الى ن عبدي مالي موسى هو الوحيد الذي بقي على قيد الحياة من بين اربعة قراصنة اخرين كانوا اختطفوا سفينة شحن في الثامن من نيسان/ابريل الماضي قبالة الصومال.

وعبدي مالي موسى او اول قرصان صومالي يمثل امام القضاء الاميركي منذ اكثر من قرن.