قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تحق حلم الطفل الأفغاني مرتضى أحمدي، الذي انتشرت صورته بقميص مصنوع من كيس بلاستيك مكتوب عليه اسم النجم الارجنتيني ليونيل ميسي، بمقابلة نجك برشلونة الإسباني.

ونشرت اللجنة العليا للمشاريع والارث، المنظمة لكأس العالم لكرة القدم 2022 التي تستضيفها قطر، صورا وشريطا على حسابها عبر موقع "تويتر"، يظهر لقاء ميسي والطفل مرتضى احمدي (6 اعوام).

وارفقت الصور بتعليق "أخيراً مرتضى يلتقي بميسي! اللجنة العليا ساعدت الطفل الأفغاني على تحقيق حلمه في قطر"، حيث يتواجد فريق برشلونة للقاء ودي مساء الثلاثاء مع الاهلي السعودي.

ومن المقرر ان يرافق احمدي الذي ارتدى قميص برشلونة، ميسي على ارض ستاد الغرافة مساء الثلاثاء اثناء خروج الفريقين.

واظهرت الصور ميسي وهو يصافح احمدي، في حين قام بحمله في الشريط المصور، وهو محاط بلاعبي برشلونة ومسؤولين قطريين.

وعقب التقائه مع ميسي، قال مرتضى: "إني سعيدٌ جداً لكوني التقيتُ ببطلي المفضل. كان الأمر بمثابة حلم بالنسبة لي. إني متشوّق جداً لمشاهدة ميسي في المباراة، وستكون المرة الأولى بالنسبة لي التي أتواجد فيها داخل ملعب".

وقد تم اختيار مرتضى ليكون من بين الأطفال الذين سيرافقون اللاعبين لدخول أرضية اللعب، وفي طليعتهم ميسي، وستكون تلك تجربة استثنائية أخرى لهذا الطفل في زيارته المميزة إلى الدوحة.

وأصبح الطفل الأفغاني مشهورا بين ليلة وضحاها وتصدر عنواين الصحف العالمية بعدما نشر شقيقه الاكبر صورة له على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يرتدي كيسا بلاستيكيا كتب عليه اسم ميسي ورقمه 10، في يناير الماضي، الأمر الذي دفع النجم الأرجنتيني للتعاطف مع الطفل وارسال قمصان رياضية موقعة منه، عن طريق منظمة الامم المتحدة للطفولة (يونيسف).

شاهد الفيديو والصور: