قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يرى المدرب الأرجنتيني سيزار مينوتي، أن مواطنه ليونيل ميسي نجم برشلونة، لم يكن ليحقق كل ذلك النجاح الذي حققه في مسيرته الكروية، لو لعب في صفوف ريال مدريد الذي يلعب له غريمه التقليدي البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ويعتقد مينوتي أن كريستيانو رونالدو لم يتسنى له اللعب إلى جانب فريق مليء بالنجوم مثلما حصل مع غريمه ليونيل ميسي طوال مسيرته.

وقال مينوتي البالغ عمره 78 عاماً في تصريحاتٍ لشبكة "فوكس سبورت" العالمية: "ميسي لم يكن ليصبح اللاعب نفسه لو لعب في صفوف ريال مدريد".

وأضاف رونالدو دائماً يعمل مثل الأبطال، إنه لاعب كبير وهو شخصاً رائعاً، يعمل مثل الأبطال ويسجل 50 هدفاً".

وتابع "ميسي حظي بفرصة التدرب في بداية مسيرته إلى جوار لاعبين عظماء على غرار إنييستا وتشافي ورونالدينيو، وهو الشيء الذي يحظى به كريستيانو رونالدو".

وفي سياق متصل أشاد المدرب الأرجنتيني العجوز بتطور مستوى ميسي، وقال: "ميسي نجح في تطوير مستواه بشكل كبير جدا، وتحول من مجرد مهاجم يسجل الأهداف إلى لاعب يتحكم في إيقاع المباراة بشكل كامل".

من جانب آخر تطرق مينوتي الذي قاد سبق له الإشراف على تدريب المنتخب الأرجنتيني وقاده للقب كأس العالم عام 1986، للحديث عن الانتقادات التي وجهها مدرب التانغو الحالي إدغاردو باوزا لنادي برشلونة بسبب عدم اعتنائه بميسي بالشكل المطلوب، وقال: "ميسي على مشارف الـ30 من عمره حالياً، وهو قادر على الاعتناء بنفسه دون الحاجة لقيام برشلونة بذلك الأمر نيابةً عنه، عتقد أن باوزا يضخم الأمور دون اي داع لذلك".