قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&أفادت تقارير صحفية كاتالونية أنّ مسيري نادي برشلونة قد أصيبوا بالذهول بسبب التصريحات الأخيرة للاعب الدولي البرازيلي داني ألفيس ، التي تحدث من خلالها سبب رحليه عن "البارسا" نحو يوفنتوس الإيطالي، في الصيف الماضي، انتقاده الطريقة التي تعامل بها معه النادي في المواسم القليلة الماضية.

&وكان ألفيس&قد صرح لصحيفة " أ بي سي "الإسبانية، أنّ انتقاله ليوفنتوس كان ضربة قوية من طرفه لمسؤولي برشلونة الذين لم يتعاملوا معه بشكل جيد حسب وصفه، ولم يعرضوا عليه التجديد سوى عندما فرض الاتحاد الدولي لكرة لقدم " فيفا" عقوبة &على النادي الكاتالوني تمنعه من القيام بتعاقدات لفترتين متتاليتين.
&
وكشفت صحيفة "موندو ديبورتيفو" المقربة من نادي برشلونة، أنّ إدارة هذا الفريق لا تتفهم أبداً تصريحات اللاعب البرازيلي التي- حسب وصفها- تتناقض مع الطريقة التي رحل بها عن النادي في الصيف الماضي، إذ "أن ألفيس&هو من أبدى رغبته في الرحيل وأصر على ذلك رغم تمسك النادي والمدرب لويس إنريكي بالخصوص بخدماته".
&
بحسب ذات الصحيفة الكاتالونية فإنّ مصادر من نادي برشلونة، قد أكدت أنّ داني ألفيش تعامل مع مسؤولي الفريق بشكل مميز خلال حفل جوائز"الفيفا "الذي أقيم في زيوريخ في يناير الماضي، وهو ما يتنافى تماماً مع التصريحات التي فاجئ بها كل المتتبعين.&
&
ونقلت "موندو ديبورتويفو" تصريح لأحد مسؤولي نادي برشلونة ، حول الضجة التي أحدثها ألفيس&،قال فيها :" لا نفهم تلك الكمات، ولا نعرف سبب رغبته في إلحاق الضرر بنا، لا أرى أي معنى لما قاله، ولا يجب أن نمنح الموضوع أكبر من حجمه".
&
يُشار أنّ بعض التقارير الصحفية الإسبانية قد نقلت من جهتها، حسب مصادر من داخل نادي برشلونة، أنّ تصريحات ألفيس&الأخيرة تعتبر مغايرة تماماً لتلميحاته في الفترة الأخيرة حول رغبته في العودة إلى صفوف "البارسا" في المستقبل القريب.