قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: يطمح رين الى استعادة نغمة الانتصارات وصدارة الدوري الفرنسي في كرة القدم عندما يستضيف أنجيه الجمعة في افتتاح المرحلة الثامنة.

وفشل رين في الفوز في مباراتيه الأخيرتين في مختلف المسابقات حيث سقط في فخ التعادل أمام مضيفه ديجون 1-1 في الدوري يوم الجمعة الماضي ما كلفه التخلي عن الصدارة لشريكه السابق ليل، ثم تعادل بالنتيجة ذاتها أمام ضيفه كراسنودار الروسي في الجولة الاولى من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا الثلاثاء.

وتكتسي مباراة الغد أهمية كبيرة بالنسبة إلى رين كونه يرغب من خلالها إلى كسب النقاط الثلاث ورفع معنويات لاعبيه قبل السفر إلى إسبانيا لمواجهة إشبيلية الأربعاء المقبل في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة ضمن المسابقة القارية العريقة التي تضم تشلسي الانكليزي أيضا.

وطالب مدرب رين جوليان ستيفان لاعبيه بضرورة استعادة التوازن بسرعة، وقال عقب التعادل الأوروبي "يمكنني تفهُّم خيبة أمل اللاعبين بعد المجهود الكبير الذي بذلوه في المباراة، إنه أمر منطقي ومشروع، لأننا جميعا منخرطون في ماراتون (مباريات) ويجب أن نستعيد التوازن بسرعة كبيرة في الدوري المحلي ثم في رحلة الأسبوع المقبل إلى إشبيلية".

وسقط رين في فخ التعادل ثلاث مرات في مبارياته الاربع الاخيرة في مختلف المسابقات وهو تراجع الى المركز الثالث بفارق نقطتين خلف ليل وبفارق الاهداف خلف باريس سان جرمان حامل اللقب الذي يسعى إلى تضميد جراحه القارية السبت عندما يستضيف ديجون صاحب المركز الاخير.

ومني باريس سان جرمان، وصيف دوري الابطال الموسم الماضي، بخسارة مدوية على ارضه امام ضيفه مانشستر يونايتد الانكليزي 1-2 الثلاثاء، فتوقفت انتصاراته المتتالية عند خمسة، وتنتظره رحلة إلى اسطنبول لمواجهة باشاك شهير بطل الدوري التركي الاربعاء المقبل في الجولة الثانية.

وأعرب مدرب سان جرمان الالماني توماس توخل عن "اندهاشه" من أداء لاعبيه ضد الفريق الانكليزي، وقال "عانينا من مشاكل كثيرة خصوصا في الشوط الأول. أنا مندهش لأننا قدمنا مباريات جيدة سابقا وتدريبات جيدة ايضا".

وأضاف "كان أداؤنا من دون كثافة عددية وبدون قتالية ولم نستعد الكرات ولم نضغط بقوة. كان الامر غريبا بعض الشيء. لا أعرف السبب".

وتابع "علينا التحسن، من الواضح تمامًا أننا لسنا سعداء بأدائنا. (لكن) الآن ليس الوقت المناسب لتوجيه انتقادات كثيرة على العلن".

رحلة صعبة للمتصدر

فريق آخر يبحث عن تعويض كبوته القارية يوم السبت ويتعلق الامر بمرسيليا عندما يحل ضيفا على لوريان السابع عشر.

ولم تكن عودة مرسيليا إلى دوري الأبطال بعد غياب دام سبع سنوات ناجحة بسقوطه امام مضيفه أولمبياكوس اليوناني بهدف في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع سجله المصري أحمد حسن "كوكا".

وقال مدربه البرتغالي اندريه فيلاش بواش "لم نكن محظوظين في نهاية المباراة، كانت المباراة متكافئة وحصل كلا الفريقين على العديد من الفرص وللاسف نجح اصحاب الارض في استغلال واحدة كانت كافية لتحقيق الفوز".

وأضاف "علينا الآن العودة الى الدوري المحلي والبناء على فوزنا الاخير على بوردو من أجل الرجوع الى سكة الانتصارات قبل استضافة مانشستر سيتي" الانكليزي في الجولة الثانية من منافست المجموعة الثالثة في دوري الابطال.

وتنتظر ليل المتصدر والوحيد الى جانب رين لم يتعرض للخسارة حتى الان في الدوري، رحلة صعبة إلى نيس لمواجهة فريقها الرابع في الترتيب.

ويأمل ليل في مواصلة سلسلة انتصاراته المتتالية ورفعها إلى أربعة، لكن المهمة لن تكون سهلة أمام نيس الذي حقق صحوة لافتة في مباراتيه الاخيرتين بفوزين على نانت وسانت إتيان وارتقائه الى المركز الرابع.

وتبرز قمة ليون مع ضيفه موناكو الأحد في ختام المرحلة.

وعاد ليون الى سكة الانتصارات في المرحلة الماضية عندما حقق فوزه الثاني هذا الموسم بعد اربع تعادلات وخسارة، فيما تراجعت نتائج موناكو بتعرضه لخسارتين في مبارياته الاربع الاخيرة التي حقق خلالها فوزا واحدا فقط.

ويلعب الأحد أيضا، لنس مع نانت، وبوردو مع نيم، ومونبلييه مع رينس، وبريست مع ستراسبورغ، ومتز مع سانت اتيان.