قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;nbsp;nbsp; القاهرة: أقامت شركة أيكوميديا مؤتمراً صحفياً مساء الإثنين، للإعلان عن تفاصيل المسلسل التاريخي الجديد quot;سقوط الخلافةquot;الذي تشرف على انتاجه.
حضر المؤتمر كاتب العمل يسري الجندي و مخرجه باسل الخطيب، و يعتبر هذا التعاون هو الثاني لهما بعد تقديمهما لمسلسل quot;ناصرquot; رمضان قبلnbsp; الماضي.

و من ناحيته أعرب الكاتب والسينارست يسرى الجندي عن سعادته بتعاونه الثاني مع المخرج باسل الخطيب الذي يعتبرهnbsp; الاجدر لإخراج هذه النوعية من المسلسلات التاريخية، حيث يجمع في عمله العديد من الفنانين والمبدعين العرب، سعيا منه لإنجاح المسلسل.
nbsp; وأشار الجندي إلى أنnbsp; إسم المسلسل موقت وعبر عن عدم رضائه عنه وكشف عن العمل قائلا بانهnbsp; يتناول فترة تاريخية مهمة وهي فترة الخلافة العثمانية والاحداث التي ادت إلى سقوط السلطان عبد الحميد، بالإضافة إلى عرضة للمحاولات اليهودية من جانب هرتزل للضغط على السلطان العثماني لدخول الارض الفلسطينية، ورفضه لهذا، ماnbsp; كان السبب الاساسي في اسقاط الخلافة العثمانية المتمثلة في السلطان عبد الحميد.
و من ناحية اخرى، أضاف الجندي أنه حاول اظهار الدولة العثمانية بشكلها الحقيقي واحداثها الحقيقيةnbsp; دون مغالطة في التاريخ، حيث قال quot; هناك شيوع بان الدولة العثمانية هي دولة ظالمة جرت العالم العربي إلى الانحلال والتخلف، وللاسف اخذ العديد بها، وهذا الفهم الخاطئ للدولة العثمانية ساهمت فيه الدولة التركية الحالية أو التي يقال عنها، تركيا العلمانية الحديثة، والتي شوهت تاريخ الدولة العثمانية خاصة من جانب نظام اتاترك، بالإضافة إلى الاستعمار الاجنبي الذي قام بتفتيت العالم إلى اجزاء منفصلة، لذلك سعى إلىnbsp; تدمير الامبراطورية العثمانية التي كانت تقف حائلاً ضد مشروعةquot;. وأكد الكاتب يسري الجندي، أن المسلسل يتعرض لفترة الخلافة العثمانية وما بها من تحضر وازدهار، وكونها دولة قائمة على التقدم والرقي وسيلقى المسلسل الضوء على ما كان يحدث قديما في المنطقة العربية،nbsp; حتى سقوط الخلافة العثمانية.

ومن جانب آخر بدأ المخرج السوري باسل الخطيب، حديثه بالثناء على مصر لاحتضانها واشار إلى ان هذا هو اللقاء الثاني بينه وبين الكاتب الكبير يسرى الجندي بعد مسلسل quot; ناصر quot; الذي تعرض لمسيرة الزعيم العربي الراحل جمال عبد الناصر ، كما تقدم بالشكر للشركة quot; ايكوميديا quot; المنتجة للمسلسل لتحمسها لإنتاج عمل تاريخي ضخم كهذا، واشار الخطيب إلى أن العمل الجديد على درجة عالية من المسؤولية،nbsp; حيث إنه يعرض لفترة تاريخية بالغة التعقيد، والتي تحتوي على الكثير من الجدل والغلط في المفاهيم، ولكن ما اجتمع عليه أنه امام فترة تاريخية خصبة مليئة بالاحداث وهي فترة الخلافة العثمانية حتى سقوطها، بالإضافة إلى ربط هذا الحدث بكل ما كان دائرا في الدول العربية وخاصة بلاد الشام، وأكد باسل أن العمل يتعرض لكيفيةnbsp; التعامل مع الاحداث في المنطقة العربية، فالمسلسل يسلط الضوء بالاساس على هذه المرحلة.
واكد باسل انه تم اختيار جمهورية مصر العربية، لإطلاق هذا المشروع الضخم، لانها تمثل منارة الفن والثقافة والتي تمتلك ثقافة فنية رائعة، كما يقول عنها إنها هي quot;الصدر الرحبquot; الذي يتكون فيه المبدع العربي، ومن جانب آخر أشار باسل إلى انه سيتم اختيار مجموعة من الفنانين المصريين والعرب للاشتراك في هذا العمل، ومنهم:

من مصر، الفنان القدير عبد الرحمن ابو زهرة، والفنان أحمد ماهر، ومجدي كامل، والفنانه القديرة عفاف شعيب، والفنانه الشابه دينا فؤاد، وغيرهم الكثير، ومن سوريا غسان مسعود وأسعد فضة وباسم ياخور، ومن الأردن عبير عيسى وصبا مبارك، وستكون الفنانة الكبيرة حياة الفهد ضيفة شرف المسلسل، ومن قطر،nbsp; الفنان ناصر عبد الراضي، وغيرهم الكثير من العراق وتونس والخليج، بالاضافة إلى تشكيله كبيرة من المبدعين والفانين العرب.

nbsp;وأضاف الخطيب ان مصر سيكون بها أعلى نسبة من التصوير لمشاهد المسلسل، وأنه سيتم الاستفادة من كافة اماكن التصوير المتاحة لديه، سواء كان بالاستوديو او بالأماكن التاريخية، خاصة قصر محمد علي باشا في شبرا وقصر المانسترلي وقصر محمد علي توفيق بالمنيل، كما سيتم تصوير المشاهد الداخلية للمسلسل في استوديو مصر بالإضافة إلى التصوير في تركيا حتى نظهر الشكل الحقيقي لها وسيبدأ التصوير 15 مارس المقبل.

و على صعيد آخر، اعتبر أن الانتاج التليفزيوني هي عملية مترابطة، خاصة في مثل هذه الاعمال التاريخية الضخمة،nbsp; كما أن الوضع الأن اصبح وضعا كارثيا، فأصبحت المحطات التلفزيونية، يتحكم فيها انظمة وأراء غربية، لذلك فإن المبدع في هذه المرحلة يلاقي تحديًا وبالتالي أي مشروع من هذا النوع التاريخي يعدnbsp; مغامرة وتحديا كبيرا للعاملين به، ولكن نحن في صدد هدف ورسالة، لابد من تقديمها.

وفى رد للمخرج العراقي محسن العلي المنتج المنفذ للعمل لاسئلة بعض الصحفيين حول وجود صورة نمطية عن الخلافة سيرصدها العمل اجاب العلى قائلا quot; العمل الفني لايقدم مرحلة تاريخها للتدريس كما انه لا يقدم وجهة نظر صناع يحاولون إقحام رؤى خاطئة عليه بل هو يستلهم من التاريخ ما قد نرى فيه اضاءة على مفردات حياتية يعيشها العالم العربي المعاصر الانnbsp; ومحاولات التفتيت التي تود تفكيك اركانه وتقطيع اوصاله

nbsp;واضاف عدي الطائي مدير عام شركة ايكوميديا قائلا quot; لقد قصدنا من تنظيم مؤتمرناnbsp; بالمؤلف والمخرج فقطnbsp; قبل اختيار فريق العملnbsp; لنؤكد على فكرة ضرورة اعادة صناعة العملية الدرامية الى نصابها الطبيعي ولقد حاولنا قدر الامكان دراسةnbsp; الخريطة الدرامية واوضاعها والمشاكل التي تواجهها فوجدنا ان السبب في نجاح الاعمال الدراميه الكبرى في مصر والوطن العربي كانت تعتمد على عمل لمؤلف جاد وقوي ومخرج متميز ووجدنا ضالتنا لدى الكاتب الكبير يسرى الجندي والمخرج باسل الخطيب وبوجود المخرج محسن العلي منتجا منفذا للعمل نسعى جميعا لتحقيق فكرة التأسيس لصناعة اعمال فنيه جيده نود ان تجد لنفسها طريقا في المستقبل البعيد ان تصبح علامه مضيئة من علامات الانتاج الدرامي العربي وهذه الحقبه التاريخية التي نتناولها لا اعتقد ان احدا قام بتناولها من قبل