قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بعد علاقة إستمرت لحوالي 11 عامًا، إنفصلت المغنية الكولومبيَّة، شاكيرا، عن حبيبها نجل الرئيس الأرجنتيني.


نيويورك: انفصلت المغنية الكولومبيَّة، شاكيرا، عن صديقها الأرجنتيني،أنطونيو دو لاروا،بعد علاقة دامت11 عامًا.

وذكر الموقع الإلكتروني الخاص بشاكيرا أنَّهما إتخذا قرارًا مشتركًا بأنّْ يبتعدا عن بعضهما البعض لفترةٍ في آب الماضي.

وجاء في الموقع أنَّ شاكيرا وصديقها يعتبران الإنفصال مؤقتًا، مضيفًا أنَّهما سيستمران كشركاء في حياتهما المهنيَّة والإحترافيَّة.

ويذكر أنَّ علاقة دو لاروا (37 عامًا)، الذي شغل والده منصب رئيس الأرجنتين في الفترة من 1999 إلى 2001، بشاكيرا بدأت في العام 2000، وكان له دور رئيسي في إدارة عقودها وأموالها، حيث يعمل محاميًا تحت التمرين.