قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قام مجلس الموضة البريطاني قبل خمسة أعوام بتأسيس دارquot;إستيتيكا- Estethicaquot;، برعاية مونسون، لعرض الحركة المتنامية للمصممين المتطورين الملتزمين بالعمل بصورة صديقة للبيئة على نحو مستدام. وقد تطورت الدار من وقتها لتصبح محوراً لصناعة الموضة الأخلاقية في لندن. وإتضح نجاح تلك المبادرة، التي تعتبر الأقوى من نوعها على الصعيد الدولي، في نموها السريع من أول موسم لها حين كان عدد المصممين بها 12 مصمماً وإلى أن أصبح 19 مصمماً لتشكيلة الدار الخاصة بربيع وصيف 2012. هذا ويلتزم جميع مصممي الدار بواحدة على الأقل من مبادئ الدار الثلاثة المكونة من التجارة النزيهة، الممارسات الأخلاقية والمواد العضوية المعاد تدويرها، ويتم إختيارهم نظراً لتوجهاتهم الأخلاقية وتفوقهم في عالم التصميم.