"إيلاف": كشف باحثون من جامعة سوانسي في ويلز النقاب عن أن الرجال الذين يمتلكون أصابع بنصر طويلة يكونوا أقل عرضة لخطر الوفاة بسبب كوفيد-19 وأكثر عرضة للإصابة بأعراض خفيفة.

ووجد الباحثون أن معدلات الوفاة بسبب فيروس كورونا تزداد بما يصل إلى الثلث في البلدان التي يكون فيها إصبع البنصر قصيراً لدى الرجال. ونوهوا في هذا السياق إلى أنهم اكتشفوا أن العامل الذي يحدد طول إصبع البنصر هو كمية هرمون التيستوستيرون التي يتعرض لها الجنين في رحم أمه، فكلما زادت تلك الكمية، كلما زاد طول الإصبع.

ويُعتَقَد أن هذا الهرمون يقوم بدور وقائي في مواجهة حالات الإصابة الحادة ب "كوفيد-19" لدوره في زيادة العدد الخاص بمستقبلات ACE-2 في الجسم. حيث يؤكد العلماء أن فيروس كورونا يدخل الجسم ويسبب العدوى من خلال هذه المستقبلات.

غير أن الدراسات أوضحت كذلك أن وجود تلك المستقبلات بنسب عالية من الممكن أن يحمي من تلف الرئتين، الذي يمكن أن يسببه فيروس كورونا. وتبين للباحثين في تلك الدراسة الجديدة أن الرجال الذين تقل لديهم مستويات هرمون التيستوستيرون يكونوا أكثر عرضة بمقدار الضعف للوفاة نتيجة كوفيد-19 مقارنة بمن يرتفع لديهم الهرمون.

وهناك كذلك أدلة متزايدة تبين أن الرجال يكونوا أكثر عرضة للوفاة بسبب فيروس كورونا من النساء، لكن الباحثين لم يتمكنوا من اكتشاف السبب الفعلي الذي يقف وراء ذلك.

ويعتقد العلماء أن الرجال يكونوا أقل ميلاً لغسل أياديهم، أقل حرصًا على طلب المساعدة الطبية وأكثر عرضة للإصابة بمشكلات صحية كامنة تزيد من فرص إصابتهم بالفيروس.

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/news/article-8357149/Men-longer-ring-fingers-face-lower-risk-dying-Covid-19.html


مواضيع قد تهمك :