قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أعلنت الولايات المتحدة إن دولا من جميع أنحاء العالم وافقت على تعديل للقواعد المتعلقة بتفشي الأمراض التي تعرف باسم اللوائح الصحية الدولية.
وتمت الموافقة على هذه التعديلات خلال اجتماع يُنظر إليه على أنه فرصة تحدث مرة واحدة كل جيل كي تعزز منظمة الصحة العالمية دورها بعد نحو 15 مليون حالة وفاة خلال جائحة كوفيد-19.

وجاء هذا التقدم بالموافقة على التعديل الدولي بقيادة الولايات المتحدة بعدما تم التغلب الأسبوع الماضي على اعتراضات جاءت في البداية من عدة دول بينها أفريقية.

وتمثل التعديلات التي سعت إليها واشنطن_ بدعم من دول أخرى مثل اليابان والاتحاد الأوروبي_ خطوة أولى في إصلاح أوسع للوائح الصحة العالمية يحدد الالتزامات القانونية للبلدان بشأن تفشي الأمراض، ومن المتوقع أن يستغرق ما يصل إلى عامين.

هذا وأشادت شيبا كروكر السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة في جنيف، بالتعديلات المبدئية وبالاتفاق على تشكيل مجموعة عمل للنظر في التعديلات الموضوعية الهادفة بوصفها "إنجازا كبيرا".