قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا: قال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الاحد ان على الرئيس السوري بشار الاسد الذي يشن نظامه حملة قمع ضد المناهضين له، وقف عمليات القتل في بلاده.

وصرح بان كي مون للصحافيين ان على الاسد quot;اولا وقبل كل شيء ان يوقف سفك الدماء فوراquot;، مضيفا ان quot;القيادة السورية يجب ان تقوم بعمل حاسم في هذا الوقت لوقف هذا العنفquot;.

وسعى المناهضون لنظام الاسد الى تصعيد الضغوط على المجتمع الدولي للقيام بعمل بعد ان سحبت الجامعة العربية مراقبيها وسط تصاعد العنف.

واعتبر الامين العام ان على الاسد كزعيم quot;مسؤولية مهمة لحل هذا الوضع والدخول في حوار سياسيquot;.

وطبقا لاحصاءات وكالة فرانس برس المستندة الى تقارير المرصد السوري لحقوق الانسان فان 232 شخصا على الاقل قتلوا منذ يوم الثلاثاء الماضي من بينهم 147 مدنيا.

ويضاف هذا العدد الى اكثر من 5400 شخص قالت الامم المتحدة الشهر الماضي انهم قتلوا في التمرد ضد النظام الذي اندلع في منتصف اذار/مارس الماضي.

وكان بان كي مون يتحدث في العاصمة الاثيوبية حيث كان يشارك في افتتاح قمة الاتحاد الافريقي.