تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

مكافحة خطاب الكراهية

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لم يبالغ أنطونيو كوتيرش الأمين العام للأمم المتحدة حين قال إن الكراهية تجتاح جميع أنحاء العالم، وأنها تنشر كالنار في الهشيم، حيث يستغل المتعصبون وسائل التواصل الاجتماعي لبث سمومهم، ويلقون بطلال قاتمة على المبادئ الإنسانية المشتركة للبشرية، حيث يؤكد كوتيرش أن الكراهية هي اعتداء على التسامح والتنوع وتصيب جهود السلام والاستقرار والتنمية المستدامة في مقتل.

ورغم حظر خطاب الكراهية في دول عدة، في مقدمتها دولة الامارات، فإن الملايين لا يزالوا يعانون تفشي الكراهية والتمييز على أسس دينية أو عرقية أو جنسانية أو غير ذلك، والمسألة لا تقتصر على مجموعات دينية او عرقية محددة، والخطورة أن خطاب الكراهية لم يعد محصوراً في الشعارات بل انتقل في مناطق ودول عدة إلى حد الجريمة. والمشكلة تتفاقم حين تتوافر عناصر إضافية مثل البيئة الحاضنة لهذا الخطاب، والطاردة للتعددية وقبول الآخر.

المؤكد أن خطر خطاب الكراهية ليس وليد الحقبة الزمنية الراهنة، فقد بدأ السجال الدولي بشأنه خلال عقد الستينيات من القرن العشرين، حين ظهرت الاتفاقية الدولة للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري، التي جرمت بشكل مباشر هذا الخطاب.

ومع تنامي دور وسائل التواصل الاجتماعي في السنوات الأخيرة، برز تأثير كبير لهذه المنصات في نشر والترويج لخطاب الكراهية، حيث تتحول في أحيان كثيرة إلى ساحات للحروب اللفظية والكلامية سواء بين مجموعات عرقية أو دينية أو حتى كروية، أو بين الشعوب وبعضها الآخر، لذا فإن الاتفاق الذي وقعته فرنسا مؤخراً مع شركة "فيسبوك" بهدف نشر مكافحة الكراهية على الموقع وتسليم بيانات المشتبه في ارتكابهم لهذه الجرائم إلى المحاكم الفرنسية، يعتبر هذه الاتفاق خطوة مهمة للحد من صعود هذه الظاهرة البغيضة.

هذا الاتفاق غير المسبوق عالمياً عقد بعد اجتماعات بين الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون والرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك" مارك زوكربيرج، ويمثل دعماً لجهود المنصة الاجتماعية الأشهر في هذا المجال، حيث أعلن "فيسبوك" في مايو الماضي عن حذف 19ر2 مليار حساب على المنصة بهدف محاربة خطاب الكراهية، فلم تنتظر الشركة بلاغات المتضررين، بل امسكت بزمام المبادرة وقامت بحذف الحسابات المشتبه بها من جانبها، ومع ضخامة هذا الرقم من الحسابات، فإنه الجهود في هذا المجال لا تزال بحاجة إلى الاستمرارية والتكثيف والدعم لاسيما من البيئة التشريعية في الدول كافة.

الانتقادات التي تواجه منصات التواصل الاجتماعي لا تقتصر على مكافحة خطاب الكراهية بل تركز أيضاً على سرعة الاستجابة والفاعلية المطلوبة للتخلص من أي محتوى يحض على الكراهية بشكل سريع وفاعل، إذ غالبا ما يتم التخلص من المحتوى بعد انتشاره وتحقيقه لجزء كبير من الأثر السلبي والاضرار المجتمعية.

في أوروبا هناك توجهات تشريعية لتغريم شركات التواصل الاجتماعي في حال لم تتخذ الإجراءات الكافية ضد أي محتوى يحرض على الكراهية، حيث يدرس البرلمان الفرنسي مشروع قانون في هذا الشأن، بينما أصدرت ألمانيا قانون في عام 2018، ولكن الغرامة الواردة فيه جاءت أقل من توقعات الجميع.

واعتقد أن أي جهد يستهدف مكافحة خطاب الكراهية عبر الانترنت هو جهد محمود لأن المسألة قد فاقت الحدود في كثير من مناطق العالم، والدول العربية ليست بعيدة عن ذلك بل تعاني أشد المعاناة جراء استخدام منصات التواصل الاجتماعي في اثارة الفتن والأحقاد بين المكونات العرقية والطائفية والمذهبية في كثير من الدول، كما تقوم بعض القوى الإقليمية في استخدام منصات التواصل الاجتماعي في شن حملات منظمة لتأجيج الكراهية والأحقاد على أسس اثنية وعرقية أو دينية وغير ذلك.

وقد انتبهت دولة الامارات إلى خطورة هذا الخطاب المدمر منذ سنوات مضت، حيث أصدرت في عام 2015 قانون في شأن مكافحة التمييز والكراهية، وهي جريمة عرفّها القانون بأنها كل قول أو فعل من شأنه إثارة الفتنة أو النعرات أو التمييز بين الأفراد   أو الجماعات، ووضع هذا القانون عقوبات رادعة لكل من يتورط في ارتكاب جريمة الكراهية منها السجن مدة لا تقل عن خمس سنوات، وبالغرامة التي لا تقل عن خمسمائة ألف درهم ولا تزيد على  مليون درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين، "لكل من ارتكب فعلاً من شأنه إثارة خطاب الكراهية بإحدى طرق التعبير أو باستخدام أية وسيلة من الوسائل".

والحقيقة أن أمن المجتمعات واستقرارها وشيوع أجواء التسامح فيها مسألة لا يجب ان تترك للجهود الفردية أو الخطط التقليدية، لاسيما في ظل ما يسود عالمنا من فوضى واضطراب، لذا من المهم أن تعمل الدول جميعها على مكافحة خطاب الكراهية تشريعياً وقانونياً من أجل ترسيخ ثقافة احترام الآخر وقبوله والحد من المؤثرات السلبية التي تنخر في جسد المجتمعات والدول.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 74
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الارهاب الفكري بدعوى محاربة خطاب الكراهية
رياض - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 10:58
من الملاحظ ان النظم العربية الوظيفية الدائرة في فلك الغرب والصهيونية ، تستخدم ما يسمى محاربة خطاب الكراهية في الارهاب الفكري بمحاربة الاسلام ومحاولة استئصاله من واقع المسلمين فيجري مطاردة الدعاة والمخلصين وتسفيه القيم والمفردات الاسلامية من عزة وكرامة وبطولة وجهاد بدعوى محاربة الكراهية بغية ترويض وعي المسلم وخنوعه لطواغيت الداخل وطواغيت الخارج ، فيما يستعر خطاب الكراهية في الاعلام الصليبي المشرقي والغربي والصهيوني ضد الاسلام والمسلمين في بلادهم في المهجر بالنهاية الغرب والصهيونية والمسيحية المشرقية لا تفرق بين المسلم السني المتطرف والمسلم السني المفرط فكلهم مشاريع للذبح والابادة ..
2. كلام جميل ولكن ؟
فول على طول - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 11:23
كلام جميل جدا ولكن هل تدخل نصوص الكراهية الموجودة فى الدين الأعلى ضمن اطار القانون وتحديدا الايات القرانية والأحاديث والفتاوى التى تحرض على الأخرين ليس فقط الكراهية بل اباحة دماءهم وأموالهم وأعراضهم ؟ وهل سيتم محاكمة الشيوخ الذين يحرضون على ذلك ؟ وبالأحرى محاكمة النصوص وفى أى ديانة ؟ نؤكد للسيد الكاتب أننى جاد فى السؤال ولا أتهكم على أى ديانة بل بالفعل أتمنى أن يعيش البشر جميعا بسلام وعدل ومساواة تامة .
3. كيف يمكن مكافحة خطاب الكراهية اذا كانت كراهية الكفار تدخل في صلب العقيدة الدينية ؟
هل يوجد في الاسلام اي دعوة لمحبة الكفار ؟ الا يحث على التبرؤ من الكفار و الغلظة معهم و مضايقتهم ؟ - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 12:11
يا ريت لو الاسلام اكتفي بخطاب الكراهية و لم يتجاوز ذلك الى التحريض على ضرب رقابهم و قطع البنان و حلل قتلهم و اخذ نساءهم سبايا اذا قاوموا نشر رسالة الاله الذي كلف العرب بتوصيلها بالسيوف و على آسنة الرماح للشعوب الكافرة بأله المسلمين ؟ الا تعرف هذه الحقائق يا أستاذ سالم عندما كتبت مقالتك عن خطاب الكراهية ام تغشم نفسك و تريدنا نحكي ؟ قل يا أستاذ سالم بضميرك ماذا يقول دينك عن الكفار ؟ هل سمعت بآية تقول احبوهم او احسنوا اليهم او على لا تكون إسداء و غليظين معهم ؟ الا يعتبر ذلك اخلالا بمبدأ الولاء و البراء الموجود بتعاليم اللوح المحفوظ و احاديث خير المرسلين ؟ الاسلام لم يكتفي بخطاب نطري لكراهية الكفار بل هو سن الحرب على الكفار و عمليا لا يزال في حالة حرب لا نهاية لها الا بخضوع كل الكفار للاسلام او دفع الجزية ؟ المسلمون مضطرون ان يتحدثوا عن السلام في هذا العصر لان ليس لهم باليد حيلة ؟ و اعتقد لو ان خالد بن الوليد او ابو بكر الصديق او اخد من الصحابة غيرهم لو سمع واحد من الكتاب مثلك تحدث عن خطاب الكراهية لكان امر بضرب رقبتك بتهمة الخروج عن الإسلام القويم و ممالئة الكفار و التشبه بهم التواطؤ معهم ! لم بحدث اي تغيير في اللوح المحفوظ فلا يزال يزخر بعشرات ايات الكراهية و لا احد يتجرأ المطالبة بحذفها و لا الاحاديث الآي تحرض على القتل من قبيل امرت ان أقاتل الناس حتى يشهدوا ان ………؟ تم ازالتها ، و هذا بعني عمليا ان الاسلام لا يزال في حالة حرب مع الكفار و خطاب للكراهية هذا هو بالمقارنة مع ما موجود في اللوح المحفوظ و بما فعله المسلمون الصحابة و من تبعهم بالكفار من قتل و الى انهيار الخلافة العثمانية ؟ و حاليا داعش و النصرة و القاعدة يريدون احياء الرسالة الاسلامية و بعث الارهاب الاسلامي ضد الكفار من جديد ؟ فأي خطاب كراهية تتحدث عنه ؟
4. هناك خطأ في التاريخ الذي ذكره الكاتب و الذي بدأ به خطاب الكراهية ؟
خطاب الكراهية بدأ في العقد الرابع من القرن السابع الميلادي او العقد الاول من القرن الاول الهجري ؟ - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 12:37
الكاتب يقول "" المؤكد أن خطر خطاب الكراهية ليس وليد الحقبة الزمنية الراهنة، فقد بدأ السجال الدولي بشأنه خلال عقد الستينيات من القرن العشرين""، انتهى الاقتباس يا أستاذ سالم اكيد انت متوهم اي عقد الستينات ؟ ؟ ليس معقولا انك لا تعرف تاريخ انتشار الدين الاسلامي ؟ خطاب الكراهية هذا لم يبدأ في عقد الستينات بل في العقد الاول الهجري ؟ الا اذا كنت تعتبر التحريض على قتل الكفار الذي تأسس الاسلام على اساسه امر طبيعي و لا يدخل ضمن تعريف خطاب الكراهية ؟ او كنت تعتقد ان الاسلام لا يدعو الى و لم يحارب الكفار وإنما الاسلام نادى بمحبة الكفار و مساعدتهم؟ اكيد انت تقصد بخطاب الكراهية ردود افعال الاوروبيين المناهضة للاسلام فالحقيقة ان رد الفعل هذا جاء كرد فعل على اعمال المسلمين و جاء متأخر جدا ؟ الغريب ليس ان البعض منهم استفاقوا من غيبوبتهم بل هو انكم تستنكرون يقظتهم من غيبوبتهم و دفاعهم عن حضارتهم و دينهم و قيمهم ؟ انتم اكيد كنتم تريدون و تؤملون انفسكم بان يبقوا على غيبوبتهم ؟
5. من الواقع
فول على طول - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 14:24
نعرض للاستاذ الكتبى صورة حقيقية بما أنة مهتم بالشأن الانسانى . على بعد أمتار من سكنى يوجد جامع اسمة جامع الشرطة فهو بالفعل يتبع جهاز الشرطة وندعوك يا سيدى الكاتب لزيارتنا كى تسمع - الصلاة - وخاصة صلاة الجمعة وأيام رمضان حيث يزعق الخطيب بالاتى : اللهم أخرب بيوتهم ويتم أطفالهم ورمل نساءهم ..أحفاد القردة والخنازير اليهود والنصارى ...اللهم أصبهم بالسرطان وجفاف اللسان ...اللهم أحرق بيوتهم وأخرب زرعهم وضرعهم ..مالهم وأعراضهم حلال للمسلمين .... والمصلون خلفة يزعقون أمييييييين ..ونكتفى بهذا القدر مما نسمعة ومنذ عقود ونسأل السيد الكتبى : تحت أى بند يمكن تصنيف الصلوات أو الدعوات أو النداءات السابقة ؟ ونسألة أيضا ماذا لو كان العكس أى أن أتباع ديانة غير الاسلام يقولون عنكم نفس الكلام الذى تقولونة عن الأخرين ...ما هو شعوركم ؟ والمطلب الأهم أتمنى من ايلاف أن تنشر دون حذف وخاصة أنها صورة واقعية وليس تجنيا على أحد وغاية ما نبغية هو الانسانية وليس التشهير . انتهى
6. فين هو القتل او التحريض عليه
يا بتوع الكذب المقدس يا صليبيين - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 19:30
فين بقا يا صليبيين مشارقة .... الهنا يحرض على قتلكم وانتم بالمشرق الاسلامي بالملايين ولكم الاف الكنايس والاديرة ، لا يوجد قتل للمخالف في الدين في الاسلام هذا تاريخ مسيحيتكم عندما ابدتم شعوب قارات باكملها ورفضتم إعطاءها حق الاعتقاد الديني ورفضتم أخذ الجزية منهم ليعيشوا وابدتوهم هذا هو الارهاب الحقيقي يا صليبيين مشارقة ، الصليبي الاخر يزعم انه مع حرية العقيدة وكنيسته تسجن ارعاياها يقتلون من يسلم منهم لله بل لا يقبلون من احد منهم تغيير مذهبه المسيحي ويقاطعونه وتعتبره كنيستهم كافر ومرتد ، ان الصليبيين المشارقة من امثال فول وأخواته يثبتون مع كل تعليق كراهيتهم على الاسلام والمسلمين ، بالكم يا كنسيين ارثوذوكس انعزاليين حقدة مسرطنين لو كان أسلافكم فرقة دينية في أوروبا لتمت إبادتها او على الأقل نفيها الى استراليا مع المجذومين والجربانين والمشوهين والمجرمين والمجانين على اعتبار ان أسلافكم فرقة مسيحية مشرقية مهرطقة كافرة فالزموا ادبكم يا صليبيين مشارقة يا انعزاليين كنسيين حقدة يا ابناء خطية ورهبان لم تهذبكم الوصايا والتعاليم .
7. قال صاحب البشارة لا يجتمع في امريكا
دينان ولا يجتمع شعبان وقد كان ؟!! - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 19:34
قال صاحب البشارة لا يجتمع في امريكا الشمالية دينان ولا يجتمع فيها شعبان ولو دفعوا جزية ! جاء كولومبوس المسيحي محمًّلًا بأفكار الحروب، وممتلئًا بأفكار السيطرة والاستيلاء والقيادة، إلى شعبٍ منقطعٍ عن العالم، وبعيدًا عن أفكاره وتطلعاته الفكرية، ومسالم جدًّا، بالطبع كانت فكرة الاستيلاء على تلك الأراض محفِّزة للغاية وقوية، خاصَّةً أنَّ المستعمر الأوروبي ليس لديه أيَّة أفكارٍ عن السلام، أو التعايش مع الآخر؛ فالقاعدة الأساسية لديه، هي «أنا فقط لا غير».بدأ الزائر العدو مباشرةً في عمليَّة إبادةٍ جماعيَّةٍ للسكان الأصليين، دون أيَّة رقابةٍ أو مراعاةٍ للحرمة؛ فقتلوا النساء والأطفال، والشباب، ودمَّروا الأخضر واليابس، وسمَّموا الآبار، وذبحوا الماشية، وليس هذا بغريب عليهم فهما فعلوه هو ميراث أوروبا الأسود وما اعتادوا عليه هلى مر العصور، ومع ذلك لم كان من قادة القبائل الهنديَّة إلَّا أنَّهم طلبوا السلام مع المحتل القادم.، فقَبِلَ القادة المعتدون السلام مع الهنود الحمر، ولكن كانت تحرِّكهم المكائد، فأقنعوهم بأنَّهم سوف يُمدُّونهم بأغطيةٍ لحمايتهم، كرمزٍ لقبولهم المعاهدة السلميَّة.إلَّا أنَّهم أعدُّوا لحربٍ جديدةٍ بيولوجيَّة؛ للقضاء على الهنود الحمر تمامًا، فجلبوا لهم أغطيةً من مصحَّات الأوبئة الأوروبِّيَّة، وكلها محمَّلة بالعديد من الأمراض الوبائيَّة المستعصية، مثل: (الطاعون، والدفتيريا، والجدري، وغيرها..) من أجل حصدهم بأعدادٍ مهولةٍ في وقتٍ قصير.بالفعل أدَّت تلك الطرق الوحشيَّة لإبادة 80% من الهنود الحمر السكان الأصليِّين لأميركا، ولكن لم تتوقَّف الجرائم الوحشيَّة بحقِّهم لهذا الحدِّ فقط؛ فعرض القادة العسكريُّون على أفراد الجيش مكافآتٍ ماليَّةٍ في مقابل عدد الرءوس التي يُحضرونها من الهنود الحمر.
8. امرت ان اقاتل الناس حتى يدقوا الصلبان
قال صاحب البشارة يا ابناء الخطية والرهبان - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 19:39
فين أمرت ان أقاتل الناس حتى يشهدوا ان لا اله الا الله ، يا يا ابناء الخطية والرهبان وأنتم في مصر وبقية المشرق بالملايين ولكم الاف الكنايس والاديرة وعايشيين متنغنغين في ظل الانظمة القمعية التي تصطفون معها في مصر والشام ضد الديمقراطية وضد الاغلبية إنتوا امتى حتبطلو كذب على انفسكم وعلى العالم يا مهرطقين حتى بيسوع ووصاياه وتعاليمه ؟ حتروحو النار ولو انكم كده رايحين وكده رايحيين و رداً على شبهة متداولة يروجها ابناء الخطية والرهبان عن رسول الاسلام بالنسبة لقول الرسول الكريم امرت ان أقاتل الناس المقصود بالناس هنا العرب زمن الرسول الكريم دون غيرهم من الناس كاليهود والنصارى في جزيرة العرب او غيرهم من الوثنيين خارجها. فقط الوثنيين العرب في جزيرة العرب هؤلاء فقط كان مطلوباً إدخالهم كأمة وثنية في الاسلام طوعاً او كرهاً وهذا ما فعلته الاديان السماوية قبل الاسلام مثل اليهودية والنصرانية . وبتعسف عظيم وصل حد الابادة كما حصل مع شعوب العالم الجديد الأصلية حيث لم يُخلصوا ولم يتركوا على أديانهم مع دفع الجزية وفضل المسيحيون بتوع المحبة والتسامح ابادتهم بالنسبة للاسلام ترك غير العرب الوثنيين في الجزيرة العربية من اليهود والنصارى على معتقدهم اما ما عداهم من الناس فبالدعوة بدليل انكم في المشرق كفار ومشركين بالملايين كما في مصر مثلاً ولكم آلاف الكنايس والأديرة وقلايات الرهبان زي قلاية الراهب النكاح برسوم. بالكم يا كنسيين ارثوذوكس انعزاليين حقدة مسرطنين لو كان أسلافكم فرقة دينية في أوروبا لتمت إبادتها او على الأقل نفيها الى استراليا مع المجذومين والجربانين والمشوهين والمجرمين والمجانين على اعتبار ان أسلافكم فرقة مسيحية مشرقية مهرطقة كافرة فالزموا ادبكم يا صليبيين مشارقة يا انعزاليين كنسيين حقدة يا ابناء خطية ورهبان لم تهذبكم الوصايا والتعاليم .
9. شبهات ان رددنا عليها مراراً وتكراراً
لكن الاغبياء من ابناء الخطية والرهبان يعاندون - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 19:42
ومتى كنتم أحراراً اصلاً يا مسيحيين ؟! ان. العالم القديم كان تحت الاحتلال والاستعمار الأجنبي اما رومان او فرس ما عدا الجزيرة العربية الحجاز تحديداً اما بقية العالم القديم فكان محتلاً الشام ومصر وشمال افريقيا الامبراطورية الرومانية العراق واليمن الامبراطورية الفارسية حتى اسبانيا كانت تحت الاستعمار القوطي وكانت ارض صراعات ومشاكل قد لا تصدق ان الشعوب المستعمرة تلك قد رحبت بالفاتحين العرب اقرأ عن أوضاعها تحت حكم الامبراطورية الرومانية والفارسية. اقرأ كيف انهم فتحوا أبواب المدن للعرب ودلوهم على الدروب بتوجيه من بطارقتكم ، ففول الارثوذوكسي هذا الذي يهاجم الاسلام والمسلمين هنا على مدار الساعة وحتى هو نايم ههههه اسأله من أنقذكم من الإبادة وانقذكم من الكثلكة وأعاد إليكم بطرقكم وكنائسكم فإن كان صادقا منصفاً سيقول لك الاسلام والعرب المسلمون انت لا تستطيع ان تقرأ تاريخ الامس بمعايير اليوم ولو كنت موضوعياً لن تسميه احتلال بالنظر الى نتيجته ان دوافع فول او غيره من المسيحيين الانعزاليين دوافع كنسية انعزالية عنصرية لئيمة حاقدة غير عقلانية مليئة بالكذب والتدليس والافتراء وكما نقول له ولغيره هو الاسلام اضركم في ايه ؟ ولدتم مسيحيين وعايشين مسيحيين وحتموتوا برضوا مسيحيين فما مسوغات هذه الكراهية وهذا الحقد ؟!!!! آه سببه انكم تعلمون في قرارة انفسكم انكم على باطل وان دينكم باطل وفاشل بدليل عجزه عن خلق بشر أسوياء يطبقون وصايا ربهم وتعاليم كتابهم يا فشله يا فشله7.
10. والحق ما شهد به الد الأعداء
شهادة برنارد لويس بالحق - GMT الإثنين 01 يوليو 2019 19:47
والحق ما شهد به الأعداء برنارد لويسضد الانعزاليين المسيحيين المشارقة - يقول . ‏لم يتمكن الغرب المسيحي ان يوفر الحقوق التامة لغير المسيحيين في عصرنا هذا كما استطاع نظام الملل في الإسلام في اوج الحضارة الأسلامية على الرغم من قيم الثورة الفرنسية والثورة الأمريكية وهذا بشهادة المستشرق برنارد لويس نفس


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي