قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


&
&بغداد - نفى نائب رئيس الوزراء العراقي طارق عزيز مساء امس الاثنين ان تكون بلاده اطلقت قذيفة هاون على الاراضي الكويتية ووصف تقارير السلطات الكويتية التي تحدثت عن ذلك ب"الاكاذيب".
&وقال عزيز في تصريح صحافي في بغداد ان الاعلان عن اطلاق قذيفة هاون عراقية على الاراضي الكويتية ياتي "ضمن الاكاذيب والتلفيقات التي يروجها الكويتيون ضد العراق".
&واضاف على هامش مؤتمر حول رفع الحظر المفروض على العراق منذ 1999 ان "الكويتيين يروجون اكاذيب وتلفيقات ضد العراق ضمن الحملة الاميركية المعروفة" مضيفا "لا يفاجئني مثل هذا الادعاء".
&وقد اعلن ناطق باسم وزارة الخارجية الكويتية في وقت سابق ان قذيفة هاون اطلقت من العراق وسقطت الاحد في الكويت بدون ان توقع ضحايا.
&كما اعلن دالييت باغا الناطق باسم "مهمة المراقبة التابعة للامم المتحدة للعراق والكويت" ان قذيفة هاون من عيار 82 ملم اطلقت "على الارجح" من بلدة صفوان العراقية، سقطت الاحد في الاراضي الكويتية من دون ان توقع ضحايا.
&وردا على سؤال حول احتمالات حصول ضربات اميركية ضد العراق اكد عزيز مجددا ان بلاده "غير مرتبطة بالارهاب".
&وقال عزيز ان "اولئك الذين يلجأون الى الارهاب (...) هم اشخاص بدون امل ولا يملكون امكانات النضال، لكن نحن لدينا وسائل النضال، لدينا ملايين (العراقيين) وجيش".
&واضاف عزيز ان "عقيدتنا تقوم على اللجوء الى الشعوب (العراقيين) لشن حرب وليس على الارهاب" قائلا "نحن ندافع عن المقاتلين من اجل الحرية في العالم".
&واعتبر عزيز انه "حين دعا الرئيس العراقي (صدام حسين) العراقيين الى التطوع للحرب في فلسطين تقدم سبعة ملايين شخص للانخراط في جيش القدس".
&وكانت مستشارة الرئيس الاميركي لشؤون الامن القومي كوندوليزا رايس اعلنت الاحد ان "العراق يمثل مشكلة للامن الاميركي ولامن جيرانه بدون الحديث عن امن شعبه وذلك حتى قبل حرب الخليج (1991)".
&وقد اعلن وزير الخارجية الاميركي كولن باول الاربعاء ان الولايات المتحدة قد توجه انظارها الى العراق حين تحقق الحملة ضد افغانستان اهدافها.
&