قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
لندن- اعلن مقر رئاسة الوزراء البريطانية في "داونينغ ستريت" ان الدبلوماسي البريطاني ستيفن ايفانز وصل صباح الاثنين الى كابول في محاولة لوضع "نواة ممثلية بريطانية" واجراء اتصالات مع ابرز المسؤولين الافغان.
ويرافق ايفانز، وهو اول ممثل دبلوماسي بريطاني في العاصمة الافغانية منذ مغادرة السوفيات في 1989، وفد من ثمانية مسؤولين في وزارتي الدفاع والخارجية، بحسب المصدر نفسه.
واعلن المتحدث باسم رئاسة الوزراء انه من المقرر ان يجري الدبلوماسي البريطاني المتعمق بالشؤون الافغانية، اتصالات في الايام المقبلة مع المسؤولين في تحالف الشمال بالاضافة الى مختلف الاطراف المعنية.
واضاف "سيعمل الى جانب الامم المتحدة حول المسائل الدبلوماسية والانسانية بحيث يصبح بالامكان اسماع صوتنا ميدانيا".
ويمثل وصول بعثة دبلوماسية بريطانية الى كابول "تقدما مهما ولا شك جعلته الانتصارات التي سجلناها في الايام الاخيرة ممكنا".
وكان وزير الخارجية البريطاني جاك سترو اوضح الاسبوع الماضي ان سيطرة قوات المعارضة على كابول والهزائم التي منيت بها حركة طالبان، اوجدت "بيئة سياسية اكثر وضوحا تتيح القيام بنشاط دبلوماسي".