قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أُعلنت قائمة الاعمال السينمائية المتنافسة على لقب اسوأ فيلم في عام 2015 ويتصدرها فيلم "درجات غراي الخمسون". ورُشح فيلم "درجات غراي الخمسون" لست جوائز "رازي" كما تسمى جوائز التوتة الذهبية التي تعطى سنويا لأسوأ الافلام واسوأ الممثلين. &وبذلك يتنافس الفيلم المقتبس من رواية إي. ايل. جيمس على جوائز اسوأ فيلم واسوأ مخرج واسوأ ممثلة. وأُطلقت الجائزة في عام 1980 نقيضا لجائزة الاوسكار.

ومن الافلام المتنافسة على جائزة "رازي" التي لا يُحسد عليها "صعود جوبتر" و"بيكسلز" و"بول بلارت ـ 2". وأُعلنت الافلام المرشحة قبل اعلان القائمة القصيرة للافلام المتنافسة على الاوسكار. كما رُشح فيلم "درجات غراي الخمسون" الذي يروي قصة علاقة سادية ـ مازوخية بين طالبة ومليارير لجائزة اسوأ سيناريو. واعلن سام تيلور جونسون منذ ترشيحه لجائزة اسوأ مخرج انسحابه من اخراج الأجزاء الأخرى للفيلم. &ومن المقرر ان يُطلق الجزء الثاني من فيلم "درجات غراي الخمسون" العام المقبل. &

وينال الفائزون بجائزة اسوأ الاعمال السينمائية تمثالا مطليا باللون الذهبي قيمته اقل من خمسة دولارات لمن يجرؤ منهم على حضور حفل توزيع الجوائز لتسلم الجائزة. &ولكن الفائزين عادة لا يحضرون بخلاف جوائز الاوسكار. وكانت نجمة هوليود &ساندرا بولوك حضرت الحفل عندما رُشحت لجائزة اسوأ ممثلة في عام 2010. &

&

&