قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي من لندن : دعت وزارة النفط العراقية الشركات العالمية الى المشاركة في التنافس على استخراج النفط العراقي فيما قررت الحكومة العراقية وقف اقامة المعارض المختصة بالعراق خارجه والعمل على تنظيمها داخل البلد بعد تحسن الظروف الامنية .

وناشدت دائرة التراخيص والعقود في وزارة النفط العراقية جميع شركات البترول العالمية الراغبة بالعمل في العراق لتقديم وثائقها المطلوبة ضمن نظام استمارة التاهيل التي اعدتها الدائرة والتي تعتبر الاساس في عملية تاهيل الشركات للعمل في العراق.

وقال عاصم جهاد الناطق الاعلامي في وزارة النفط في بيان صحفي ان الوزارة تدعو الشركات المؤهلة والمختارة فقط للمشاركة في التنافس على مشاريع القطاع الاستخراجي التي ستعلن قريباquot; ضمن دورة التراخيص الاولى مضيفاً ان تسجيل الشركات في جمهورية العراق يعتبر اساساً لمشاركة الشركات في اي دورة من دورات التراخيص.

واشار جهاد الى ان الوثائق المطلوبة تقدم الى دائرة العقود والتراخيص البترولية من قبل الاشخاص المخولين رسمياً من قبل الشركات او عن طريق البريد المسجل . واوضح ان الوزارة قد حددت نهاية شهر كانون الثاني (يناير) الحالي اخر موعد لتقديم الوثائق . وقال ان اسماء الشركات المؤهلة ستعلن وفقاً للضوابط التي تمت بموجبها عملية التاهيل تحقيقاً لمبدأ العدالة والشفافية .

وعلى صعيد اخر أوعزت الامانة العامة لمجلس الوزراء العراقي الى الوزارات والجهات الحكومية كافة بالتنسيق والتعاون مع وزارة التجارة قبل اقامة او تنظيم معارض إعادة الاعمار خارج العراق مع دراسة موضوع حضور كبار مسؤولي الدولة لتلك المعارض او المشاركة في بعض فعالياتها .

وأكدت الامانة العامة لمجلس الوزراء في إعمام وجهته الى الجهات الحكومية بأن الظروف مناسبة حاليا لاقامة معارض اعادة الاعمار في بغداد او في جنوب او شمال العراق موضحة انه لايوجد مبرر لاقامة تلك المعارض خارج البلاد .

وعادة ما تنظم الجهات العراقية والعربية والدولية معارض تتعلق باعادة الاعمار في العراق في دول مجاورة وخاصة في الاردن فيما حرم العراق من استضافتها على مدى السنوات الثلاث الماضية بسبب الظروف الامنية المتدهورة .