قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


روما: اشترط المدير المفوض لعملاق الطاقة الإيطالي quot;إينيquot; باولو سكاروني اليوم الجمعة توفر الأمن والمردود للاستثمار في قطاع النفط العراقي. وذكرت وكالة أنباء quot;اكيquot; أن كلام سكاروني جاء تعليقاً على استثمارات محتملة لشركته في العراق.

وقال سكاروني إن العراق quot;يعد واحداً من أكبر البلدان النفطية في العالم من حيث احتياطيه، وهو يمثل عرضاً مغرياً بالنسبة إلى شركتناquot;.

وفي مؤتمر عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع مجموعة من المحللين الاقتصاديين، ذكّر سكاروني بأن quot; إيني قدمت عروضاً لاستغلال النفط في حقول الناصرية والزبيرquot;.

وأضاف quot;نمتلك عوامل إضافية كثيرة، وربما كانت هناك مستجدات في الأسابيع المقبلة، فالإجراءات تتم ببطء شديدquot;.

وتابع قائلاً إنه quot;في المناقصة الأولى التي أجرتها الحكومة العراقية في نهاية يونيو الماضي، تم تخصيص حقل واحد فقط (الرميلة)، للكونسورتيوم المكون من مجموعة (برتش بتروليوم) البريطانية وشركة النفط الوطنية الصينيةquot;.

ورأى سكاروني أن quot;كون العراق (مملكة الذهب) لا يكفيquot;، لأن quot;وجودنا هناك يتطلب أولاً ضمان الأمن والمردودquot;. وختم قائلاً quot; من دون توافر هذين الشرطين، لن نكون هناك أبداً، وبأي ثمن كانquot;.