قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: حافظت الأسهم السعودية على مكاسبها حتى نهاية التعاملات، بعدما عادت أسعار النفط إلى المقاومة، وتسجيل مكاسب جديدة، أوقفت على أثرها خسائرها القوية في الأسبوع الماضي.

وأقفل المؤشر العام مرتفعاً بنسبة 0.46% إلى مستوى 6030 نقطة، لكن التداولات ظلت هادئة، وبلغت 2.5 مليار ريال من حيث القيم، و96 مليون سهم بالأحجام، عاكسة بذلك ترقباً حذراً من المستثمرين لنتائج الشركات عن الربع الثاني من العام الجاري.

وجاء الدعم الرئيس من قطاع البتروكيماويات، الذي سجل ارتفاعاً بنسبة 0.94%، وقطاع التجزئة بنسبة 1.96%، والزراعة بنسبة 1.17%، والاستثمار الصناعي بنسبة 0.98%.

وتركزت أكبر التداولات حجماً على أسهم مصرف الإنماء بحوالي 15.5 مليون سهم، وكيان السعودية بحجم 7.4 ملايين سهم، وسابك بأكثر من 6 ملايين سهم، وينساب بحجم 4.9 مليون سهم.

وتصدر سهم الخزف الأسهم الرابحة مرتفعاً بالحد الأقصى، ثم سهم حلواني أخوان بنسبة 9.79%، مدفوعاً بارتفاع أرباح الشركة عن الربع الثاني بنسبة 82%. وحلّ سهم الخليجية العامة للتأمين ثالثاً، مرتفعاً بنسبة 8.7%.

وفي لائحة الخاسرين، تكبد سهم البنك السعودي الفرنسي أكبر الخسائر في الجلسة، منخفضاً بنسبة 2.33%، تلاه سهم اتحاد الخليج بنسبة 1.9%، والأهلية بنسبة 1.75 %.