قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: اختتمت أعمال الدورة الأولي للجنة السعودية التركمانية المشتركة بتوقيع محضر مشترك تضمن عدداً من التوصيات في مختلف الشئون والمجالات، حيث تم التوافق على ضرورة زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين الصديقين، وتبادل الزيارات بين رجال الأعمال، وأن تقوم الجهات المختصة باتخاذ الترتيبات اللازمة لإقامة المعارض التجارية التعريفية بمنتجات كل بلد.كما تم الاتفاق على ضرورة زيادة عمليات التصدير والاستيراد، والعمل على وضع المقترحات اللازمة لتسويق بضائع ومنتجات كل بلد لدى البلد الآخر، خاصة تسويق المنتجات النسيجية والصناعات الغذائية التركمانية في الأسواق السعودية إلى جانب تسويق منتجات الصناعات البتروكيماوية السعودية في الأسواق التركمانية.وتم التأكيد على أهمية التعاون بين الأجهزة المختلفة في البلدين من خلال تبادل المعلومات، والخبرات، وتكثيف الزيارات وإقامة الندوات، في كافة المجالات،وأكد الجانبان على أهمية توقيع اتفاقية لتشجيع وحماية الاستثمارات في كلا البلدين , كما وجه الجانب التركماني الدعوة للمستثمرين السعوديين للاستثمار في قطاع صناعة النسيج، والبتروكيماويات، والبناء، والنقل، والاتصالات، والسياحة والفندقة، والزراعة.