قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ماجي فوكس من واشنطن: أوضحت بيانات حكومية نشرت يوم الجمعة انخفاض معدلات العنف بين المراهقين والحمل بين المراهقات في الولايات المتحدة في السنوات الاخيرة لكن الاطفال يزدادون بدانة. وأوضح التقرير السنوي بشأن الاطفال في أميركا انخفاض النسبة الاجمالية لوفيات الاطفال.

وقال دوين الكسندر مدير المعهد القومي لصحة الاطفال والتنمية البشرية التابع للمعاهد القومية للصحة "معدل الولادة بين المراهقات هبط الى مستوى قياسي منخفض." واضاف قائلا للصحفيين "شبابنا اصبحوا اقل نزوعا لارتكاب جرائم العنف او ان يكونوا ضحايا لجرائم العنف." وقال مسؤولون حكوميون وضعوا التقرير على الانترنت على موقع http://childstats.gov إن معظم المؤشرات كانت ايجابية.

قال لورنس جرينفيلد مدير مكتب احصاءات العدالة بوزارة العدل الأميركية ان معدل اعتقال اطفال ولدوا في عام 1979 عند اتمامهم عامهم الخامس العشر بسبب ارتكاب جرائم مثل الاغتصاب والاعتداء والسطو كان واحدا لكل 122 طفلا ولدوا في ذلك العام. لكن بالنسبة للاطفال الذين ولدوا في عام 1986 فان معدل الاعتقال بسبب جرائم العنف كان نصف ذلك.

كما انخفضت ايضا احتمالات ان يصبح الاطفال ضحايا للجريمة. وقال جرينفيلد ان الانخفاض "الحاد" في العنف "يتضح بشكل خاص في حالة الذكور السود في سن من 14 الى 17 عاما الذين انخفض معدل جرائم القتل بينهم الى نصف ما كان عليه في عام 1993."

وقال الكسندر ان حالات الولادة بين المراهقات تراجعت الى مستوى قياسي منخفض من 25 حالة ولادة لكل ألف فتاة تتراوحن اعمارهن بين 15 الى 17 عاما في 2001 الى 23 للالف في 2002. واضاف قائلا "انخفاض حالات الولادة بين المراهقات من اهم النجاحات التي حققناها...وهذا الانخفاض هو استمرار لاتجاه بدأ في عام 1991."

وانخفض معدل التدخين المنتظم بين المراهقين الى ادنى مستوياته منذ 1975 وهو العام الذي شهد بدء جمع مثل هذه المعلومات. واستقرت معدلات التعاطي المنتظم للمخدرات. لكن نسبة البدانة بين الاطفال في عام 2002 وصلت الى 16 في المئة ارتفاعا من ستة في المئة فقط في 1980.

وقال ادوارد سونديك مدير المركز القومي لاحصاءات الصحة "تشكل زيادة الوزن خطرا على مستقبل الاطفال وتجعلهم عرضة لامراض مزمنة مثل داء السكري وارتفاع ضغط الدم كانت مرتبطة في السابق بالبالغين اكثر من الاطفال." كما ان 16.3 في المئة من الاطفال تحت سن الثامنة عشر يعيشون مع احد الاقارب او تحت خط الفقر ارتفاعا من 15.8 في المئة في عام 2001.


لكن نسبة وفيات الاطفال انخفضت من 18 لكل 100 ألف طفل في الفئة العمرية من خمسة اعوام الى 14 عاما في عام 2000 الى 17 في عام 2001.