قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثينا:أعرب جورج باباندريو رئيس وزراء اليونان عن معارضته لإشراك دائني القطاع الخاص في إنقاذ اليونان. وفي مقابلة مع صحيفة (توفيما)'اليونانية الصادرة امس الأحد قال باباندريو إن فكرة وزير المالية الألماني فولفغانغ شويبله 'صحيحة من الناحية النظرية' لكنها أدت إلى النقيض حيث أصبحت الأسواق 'أكثر عصبية'. في المقابل أعرب باباندريو عن تأييده لفكرة فرض ضريبة على المعاملات المالية وإصدار سندات أوروبية موحدة 'يوروبوندس'.

كان شويبله دعا إلى إعادة جدولة 'ناعمة' لديون اليونان معربا عن أمله في توصل البنك المركزي الأوروبي والشركاء الأوروبيين إلى حل وسط فيما يتعلق بالخلاف حول إشراك دائني القطاع الخاص في إنقاذ اليونان. يشار إلى أن اليونان مهددة بالإفلاس في حال عجزها عن حل مشكلة الديون الخانقة التي تواجهها. كانت اليونان حصلت قبل عام على حزمة مساعدات بقيمة 110 مليار يورو من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي ومن المنتظر أن تحصل اليونان في تموز/يوليو المقبل على حزمة جديدة بقيمة 12 مليار يورو.