: آخر تحديث
المنظمة أعلنت قرارها بخفض الإنتاج

ارتفاع أسعار النفط في آسيا بعد اتفاق أوبك

سنغافورة: تواصل أسعار النفط ارتفاعها الخميس في أسواق آسيا، بعد الاتفاق الذي توصلت اليه دول منظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك)، ولم يكن متوقعًا.

وبعد اجتماع استمر ست ساعات ومشاورات استغرقت اسابيع، أعلنت اوبك مساء الاربعاء انها قررت خفض انتاجها الى ما بين 32,5 و33 مليون برميل يوميا، بينما كان الانتاج يبلغ 33,47 مليون برميل في أغسطس الماضي، حسب وكالة الطاقة الدولية.

وهو اكبر خفض في الانتاج منذ ذاك الذي اقر بعد انخفاض الاسعار خلال ازمة 2008.

ومع اعلان الاتفاق، سجلت الاسعار ارتفاعًا بلغت نسبته 6 بالمئة وتواصل تقدمها في المبادلات الالكترونية في آسيا وإن كانت بوتيرة اضعف.

وعند الساعة الواحدة بتوقيت غرينتش، بلغ سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) تسليم نوفمبر 47,29 دولارًا بعد ارتفاعه 23 سنتًا.

اما برميل البرنت، الخام المرجعي الاوروبي تسليم نوفمبر، فقد ربح 22 سنتًا الى 48,91 دولارًا.

 

 

وقد فاجأ قرار اوبك المستثمرين. وكان معظم المحللين عبروا عن تشاؤمهم، اذ إن المحاولات السابقة لضمان استقرار الاسواق اخفقت بسبب خلافات بين ايران والسعودية اكبر دولتين في اوبك.

وقال انغوس نيكولسون المحلل في مجموعة "آي جي ماركيتس" في ملبورن إن تفاصيل الاتفاق "ليست واضحة حتى الآن". واضاف أن "هناك احتمالاً بأن تكون اوبك نجحت في التوصل الى اتفاق صغير يفتح الطريق لاتفاق اوسع على خفض الانتاج في اجتماع اوبك في نوفمبر المقبل" في فيينا.

وكان سعر برميل النفط الخفيف ربح 2,38 دولار، وبلغ 47,05 دولارًا عند الاغلاق في سوق المبادلات في نيويورك.

وسجل برميل برنت ايضًا ارتفاع بلغ 2,72 دولار، ليصل سعره الى 48,69 دولارًا في لندن.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد