: آخر تحديث

المركزي اليمني ينتظر ودائع من الإمارات والكويت بثلاثة مليارات دولار

عدن: أعلن البنك المركزي اليمني الخميس أنّه ينتظر من الإمارات والكويت ودائع بقيمة ثلاثة مليارات دولار في مسعى من شأنّه أن يلجم تدهور سعر صرف العملة اليمنية ويعزيز مالية البلد الغارق في حرب أهلية منذ أربع سنوات.

وقال نائب محافظ البنك شكيب حبيشي خلال مؤتمر صحافي في عدن إنّ محافظ البنك محمد زمام ذكر أنّ هناك ودائع بقيمة ثلاثة مليارات دولار بعد محادثات أجراها مع دول مانحة شقيقة".

وأضاف أن "مليارين سيأتيان من الإمارات (...) ومليار ثالث من الكويت". ولم تعلّق الكويت أو أبوظبي في الحال على هذه المعلومات.

وفي يناير، أعلنت السعودية إيداع ملياري دولار في المصرف المركزي، أضافت إليها في مطلع أكتوبر منحة بقيمة مئتي مليون دولار.

من جهته رفض رئيس الوزراء اليمني معين سعيد الإدلاء بأي تفاصيل عن هذه الودائع قبل أن تصبح واقعاً مؤكّداً.

وقال "لا بد من إجراء مفاوضات بشأن قدرة البنك المركزي على إدارة هذه الودائع".

وأدّى التدهور الاقتصادي والحصار المفروض على المطارات والمرافئ التي يسيطر عليها الحوثيون إلى جعل اليمنيين غير قادرين على شراء المواد الغذائية ومياه الشرب.

وتدير الحكومة البنك المركزي اليمني من عدن، العاصمة المؤقتة للسلطة المعترف بها دولياً.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد