قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بوينوس ايرس: واصلت بورصة بوينس ايرس انهيارها الاثنين حيث تراجعت بنسبة 30% بعد الهزيمة المدوية للرئيس الأرجنتيني الليبرالي ماوريسيو ماكري أمام البيروني من يسار الوسط ألبرتو فرنانديز في الانتخابات التمهيدية. 

وواصل مؤشر "ميرفال" انخفاضه بعد أن هبط عند الافتتاح بنسبة 10%، بعد النتائج الضعيفة التي حققها ماكري الذي يتبنى سياسات داعمة للشركات. 

وتعتبر الانتخابات التمهيدية تدريبا عاما على الانتخابات الرئاسية التي ستجري في تشرين الأول/أكتوبر حيث ينوي الترشح لولاية رئاسية جديدة.