اوسلو: اعلنت النروج الاحد إنشاء صندوقين بقيمة مئة مليار كورونة (تسعة مليارات يورو) لمساعدة شركات البلاد في تجاوز الازمة التي تسبب بها وباء كورونا المستجد.

وقال وزير المال النروجي يان تور سانر إن "شركات عدة اليوم لا عائدات لها او تفتقر الى عائدات كافية في حين عليها متوجبات مالية محددة. هذا يعني أنها يمكن ان تواجه سريعا ازمة سيولة".

واضاف في بيان أن "الاجراءات المعلنة اليوم ستخفف من وطأة الوضع".

وسيوضع صندوق أول بقيمة خمسين مليار كورونة في تصرف الشركات المتوسطة والصغيرة، إضافة الى صندوق آخر يمكن ان يصل سقفه الى خمسين مليارا مخصص للشركات الاكبر.

والنروج أكبر منتج للمحروقات في غرب اوروبا وقد تأثر اقتصادها بفيروس كورونا وتراجع اسعار النفط.

ووضعت شركة "اير شاتل" الجوية النروجية المنخفضة الكلفة نصف موظفيها قيد البطالة التقنية، اي نحو خمسة آلاف شخص، فيما اتخذت منافستها الاسكندينافية "ساس" اجراء مماثلا بحق عشرة آلاف موظف، ثلاثة آلاف منهم في النروج، ومثلها مجموعة "اكير سوليوشنز" للخدمات النفطية التي شمل اجراؤها ستة آلاف موظف.

واحصت النروج الاحد 1077 إصابة بوباء كورونا المستجد بينها ثلاث وفيات.

مواضيع قد تهمك :