دبي: وافقت اللجنة التنفيذية للمكتب الدولي للمعارض (BIE)، الثلاثاء، بالإجماع على اقتراح تأجيل إكسبو 2020 دبي إلى 1 أكتوبر 2021 - 31 مارس 2022، ونظراً الى أن تغيير مواعيد المعرض يتطلب دعم غالبية ثلثي الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض، وفقاً للمادة 28 من اتفاقية باريس لعام 1928، ستدعي الجمعية العامة الآن للتصويت على توصية اللجنة التنفيذية، كما سيتم إجراء التصويت عن بعد بين الجمعة 24 أبريل والجمعة 29 مايو.

واجتمع أعضاء اللجنة ـ مندوبون من 12 دولة عضوا منتخبة من قبل الجمعية العامة لمكتب المعارض الدولية ـ اليوم، لدراسة التغيير في التواريخ التي طلبتها حكومة الإمارات العربية المتحدة، حيث تم تقديم هذا الطلب بعد اجتماع اللجنة التوجيهية لإكسبو 2020 دبي في 30 مارس، بعدما عبرت الدول المشاركة عن حاجتها لتأجيل افتتاح المعرض من أجل التغلب على التحديات التي تمثلها جائحة كوفيد-19.

ومن خلال تقييم التأثير غير المتوقع لـCovid-19 على الصحة العامة والنشاط الاقتصادي والقيود العالمية على الحركة، أوصت اللجنة التنفيذية بالإجماع بالموافقة على طلب الإمارات لتأجيل المعرض، والحفاظ على اسم «إكسبو 2020 دبي».

بالنظر إلى استحالة عقد جمعية عمومية، سيُطلب من الدول الأعضاء الإدلاء بأصواتهم عن بعد يوم الجمعة 29 مايو، إذا حصل الاقتراح على غالبية ثلثي الدول الأعضاء المؤهلة والمصوتة، فسيتم تغيير تواريخ إكسبو 2020 دبي رسمياً إلى 1 أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022.

وقالت وزيرة دولة الإمارات العربية المتحدة للتعاون الدولي والمدير العام لإكسبو 2020 دبي، ريم الهاشمي: «نرحب بالتوصية الصادرة اليوم من المكتب التنفيذي للمكتب الدولي للمعارض (BIE) لدعم طلب من حكومة دولة الإمارات ومعرض إكسبو 2020 اللجنة التوجيهية لعام 2020 لتأجيل إكسبو 2020 لمدة عام».

أضافت: «الآن تبدأ العملية الرسمية للموافقة على التأخير، ونتطلع إلى العمل البناء مع الدول الأعضاء في BIE، وأصدقائنا وشركائنا لتأكيد التاريخ الجديد في 1 أكتوبر 2021 عندما يفتح المعرض أبوابه، وسترحب دولة الإمارات العربية المتحدة بالعالم أجمع».