قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن البنك الدولي في بيان الثلاثاء إنه وافق على مشروع بقيمة 100 مليون دولار لدعم جهود الحكومة الأردنية في ضمان إستمرار التعليم عن بعد والتصدي لتحديات التعليم الناتجة من تفشي جائحة كوفيد-19.

وقال البيان إن "البنك الدولي وافق على مشروع بقيمة 100 مليون دولار لدعم جهود الحكومة الأردنية في التصدي لتحديات التعليم الناتجة عن جائحة فيروس كورونا المستجد".

وأضاف إن "التمويل يدعم هدف الحكومة الأردنية المتمثّل في تسجيل جميع الأطفال في سن الخامسة في المدارس بدءاً من العام الدراسي 2020-2021. ويساند المشروع أيضاً تدخلات إضافية للاستجابة لجائحة فيروس كورونا على وجه الخصوص لضمان استدامة ابتكارات التعلّم عن بعد".

وبحسب البيان فإن "المشروع الجديد يمثل تمويلا إضافيا لبرنامج دعم إصلاح التعليم بقيمة 200 مليون دولار والذي تمت الموافقة عليه في ديسمبر 2017 ويهدف إلى توسيع سبل الحصول على التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة وتحسين تقييم الطلاب وظروف التعليم والتعلُّم للأطفال الأردنيين وأطفال اللاجئين السوريين".

ونقل البيان عن المدير الإقليمي لدائرة المشرق في البنك الدولي ساروج كومار جها قوله إن "هذا التمويل الإضافي يشكل المزيد من الاستثمار في رأس المال البشري للسماح للأردن بتعزيز عملية التعلّم من خلال بناء نظام تعليمي أكثر عدالة ومرونة لفترة ما بعد فيروس كورونا".

وأكد وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني وسام الربضي إن "هذا التمويل الإضافي يأتي في الوقت المناسب لدعم جهود الحكومة في الاستجابة لفيروس كورونا والاستمرار في الاصلاحات على المدى الطويل".

ولا تزال رياض الاطفال والمدارس والجامعات مغلقة في الأردن منذ منتصف آذار/مارس الماضي كإجراء وقائي لمنع إنتشار فيروس كورونا المستجد.

ومع بدء تفشي الوباء عملت وزارة التربية والتعليم على ضمان الإنتقال إلى مرحلة التعلّم من بعد.

وسجل الأردن حتى اليوم 1128 اصابة مؤكدة بفيروس كورونا وتسع وفيات، بحسب الأرقام الرسمية.