قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: أعلنت شركة طيران الإمارات الأربعاء تعليق رحلاتها إلى تسع مدن في الولايات المتحدة بسبب "مخاوف تشغيلية" مرتبطة بنشر شبكات الجيل الخامس من الاتصالات قرب بعض المطارات الأميركية.

وكانت شركات طيران اميركية عدة نبهت الاثنين السلطات إلى احتمال حصول "فوضى" بسبب نشر الجيل الخامس من تكنولوجيا خدمة الانترنت النقال الفائق السرعة في محيط المطارات.

وقالت شركة الطيران في إمارة دبي "بسبب المخاوف التشغيلية المرتبطة بالنشر المتوقع لخدمات شبكة الجيل الخامس النقال في بعض مطارات الولايات المتحدة، تعلق طيران الإمارات رحلاتها إلى (تسع) وجهات أميركية".

وأوضحت الشركة في بيان أن هذا الإجراء يشمل "اعتبارا من 19 كانون الثاني/يناير 2022 وحتى إشعار آخر" تسعة مطارات هي بوسطن وشيكاغو ودالاس وفورت وورث وهيوستن وميامي ونيوارك وأورلاندو فضلا عن سان فرانسيسكو وسياتل.

وستستمر طيران الإمارات وهي من أكبر الشركات في العالم للرحلات الطويلة، في تسيير رحلات إلى نيويورك ولوس انجليس وواشنطن.

وأعربت هيئة الطيران الأميركي (أف إيه إيه) عن قلقها من تداخلات محتملة بين الموجات المستخدمة في شبكة الجيل الخامس وتلك المستخدمة لأجهزة ملاحة جوية أساسية لهبوط الطائرات في بعض الأحوال الجوية.

وطلبت الهيئة ادخال تعديلات على مشاريع الجيل الخامس ما دفع شركتي "إيه تي اند تي" و"فيرايزن" المشغلتين لخدمة الهواتف النقالة بتأجيل نشر هذه الشبكة الجديدة. وكانت الشركتان ستنشران الجيل الخامس الأربعاء.

وفي دبي، أكدت طيران الإمارات أنها "تعمل بشكل وثيق مع شركات الطيران والسلطات المختصة" آملة في استئناف رحلاتها "في أسرع قت ممكن".