كييف (أوكرانيا): شنت روسيا هجوما "كبيرا" على منطقة أوديسا في جنوب أوكرانيا أفادت السلطات أنه أدى إلى إصابة امرأة وألحق أضرارا جسيمة، في حين أكدت موسكو أنها أسقطت مسيّرات عدة أرسلتها كييف.

وأوضح حاكم أوديسا أوليغ كيبر عبر تلغرام أن موسكو "هاجمت منطقة أوديسا بواسطة مسيّرات هجومية ونوعين من الصواريخ"، متحدثا عن "ضربات" عدة من بينها هجوم على "منشأة مرفئية".

وأضاف كيبر "أصيبت مدنية" نقلت إلى المستشفى.

هجوم مسيرات
وأفاد الجيش الأوكراني أن روسيا شنت هجومها بواسطة 19 مسيّرة من طراز "شاهد" إيرانية وصاروخين من طراز "أونيكس". وأوضح المصدر نفسه أن 12 صاروخا من نوع "كاليبر" أطلقت "في مناطق عدة مع مسارات معقدة"، مؤكدا أن غواصة شاركت أيضا.

وقال الجيش إن الدفاعات الجوية أسقطت كل المسيّرات و11 صاروخا من طراز كاليبر، مشيرا إلى أن مدينة أوديسا الساحلية تعرضت لأضرار "كبيرة".

وأشار الجيش إلى أن اثنَين من الصواريخ الـ11 التي دُمّرت أُسقطا في منطقتَي ميكولايف (جنوب) وكيروفوغراد (وسط)، فيما دُمّرت "الغالبية العظمى" منها فوق أوديسا.

غومنيوك
ولفتت الناطقة باسم الجيش الأوكراني ناتاليا غومنيوك إلى أن صاروخًا من طراز "أونيكس" دمّر مخزنًا للحبوب "فارغًا" في ميناء أوديسا. ووصفت الهجوم الروسي بأنه "كبير".

وأكّد الجيش أن مستودعات وشركات تضرّرت بسقوط حطام في ضاحية أوديسا.

وتستهدف القوات الروسية بانتظام هذه المنطقة الواقعة في جنوب أوكرانيا والمطلة على البحر الأسود والتي تضم منشآت مرفئية حيوية للتجارة البحرية.

وكثرت الهجمات منذ التخلي في تموز/يوليو عن اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود.

الأحد، وصلت سفينة شحن أوكرانية تنقل القمح إلى اسطنبول عبر البحر الأسود سالكة ممرًا بحريًا أقامته كييف رغم تهديدات موسكو بمهاجمة السفن الداخلة إلى أوكرانيا والمغادرة منها.

خلال ليل الأحد الاثنين أيضا، استهدفت كريفي ريغ في منطقة دنيبروبيتروفسك على ما ذكرت السلطات المحلية. وكتب حاكم المنطقة سيرغي ليساك عبر تلغرام أن الدفاعات الجوية "تدخلت ضد مسيّرات العدو".

وأشار قائد الإدارة العسكرية في كريفي ريغ أولسكندر فيلكول إلى "إسقاط مسيّرة" أدى حطامها إلى اندلاع حريق أخمد في وقت لاحق من دون أن يسفر عن سقوط ضحايا.

والاثنين أكدت وزارة الدفاع الروسية على تلغرام أن أربع مسيّرات أوكرانية دمرت فوق شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو، وشمال غرب البحر الأسود.

واستهدفت مسيّرات أوكرانية منطقة كورسك في جنوب غرب البلاد، حسبما أفاد حاكم المنطقة رومان ستاروفويت عبر تلغرام.

وقال ستاروفويت "لا ضحايا"، لكنه أشار إلى تضرّر مبنى إداري. وأكّد أن "الدفاعات الجوية قامت بعملها".

في منطقة بريانسك المجاورة، تحدّث الحاكم ألكسندر بوغوماز عن إسقاط ثلاث مسيّرات أوكرانية بينها اثنتان في منطقة سوراج (غرب)، من دون أن يشير إلى سقوط ضحايا أو خسائر مادية.

وأشارت وزارة الدفاع من جهتها إلى تدمير مسيّرتين في منطقة بريانسك.