قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مليحة العرب ندى دبوق
سعيد حريري من بيروت : اقتحمت عالم الجمال فنالت لقب مليحة العرب، ليشكل لها الفرصة الذهبية والمفتاح الأول كي تبدأ خطواتها ومشاريعها التمثيلية.
لكن الرياح لم تجر وفق ما تشتهي المليحة ندى دبوق، فأثيرت حولها الكثير من الشائعات و الأقاويل وبعد أقل من 4 أشهر على تتويجها رفعت ضدها دعوى قضائية من صحافي اتهمها بالتشهير والقدح.
لم يتوقف الأمر على علاقتها بالصحافة والإعلام إنما تعداه لتناول أمورها الشخصية والتحري حول مسألة زواجها أم لا، وحجم ثروتها، وصحة خبر ترصيعها للتاج بأحجار الألماس، حتى فضلت الكشف عن مجمل هذه المسائل كي لا تزيد التكهنات على عكس حقيقتها وواقعها.








فجأة بدأنا نسمع بمليحة العرب ندى دبوق، هل هذا اللقب دفعك لواجهة الاعلام؟
قبل نيلي اللقب، صوّرت عدداً من الإعلانات والمسلسلات في الخليج العربي خاصة في السعودية مكان إقامتي، إلى أن التقيت بالصدفة المسؤول عن لقب مليحة العرب في البحرين خلال عرض أزياء وشجعني على التقدم لهذه المباراة لأنني أتمتع بملامح المرأة العربية والخليجية.

هل تقبلك المجتمع السعودي؟
ركزت على تصوير العباءات والزي الخليجي.

ذكرت أنك ترشحت للقب لأنك تتمتعين ملامح عربية لكن لا تملكين مواصفات ملكات الجمال بالنسبة لمقاييس الجسم.
المرأة العربية ليست عارضة أزياء، وشكلها يتشابه مع شكلي.

ما صحة القول بأن هذا اللقب مدفوع التكاليف؟
حتى لو كان ذلك صحيحاً هل تناله صبية لا تتمتع بالجمال،لا يمكن، وأنا شخصياً لم أدفع شيئاً.

هل صحيح انك قلت quot;لقبي أهم من لقب quot;ملكة جمال لبنانquot;؟
أنا مع هذا القول وإن لم أقله سابقاً لأن مليحة العرب تشمل عدداً من الدول العربية، وليس لبنان وحسب، ولا تستطيع أن تحصل عليه أي واحدة.

الشهرة فيها الوجه الصعب ألا تخشينها؟
أسمع دائماً أنه كلما اقتربنا من الأضواء نحترق، صدقت ذلك بعدما أصبحت تحت الضوء.


حياتك الشخصية شابتها الشائعات والأقاويل، فمرة أنت متزوجة أو وصلتك ورقة الطلاق بعد التتويج، هل تكشفين الحقيقة بعيداً عن التكهنات؟
لطالما رفضت الافصاح عن حالتي الاجتماعية السابقة، لكن بعدما بدأت الصحافة بتناولها من مصادر مختلفة فضلت التحدث وقد كشفت مؤخراً لإحدى المجلات الخليجية أنني كنت متزوجة وانفصلت عن زوجي قبل تقدمي لمباراة الجمال وبعدها ارتبطت بخطوبة فقط ولم تكلل بالزواج، كل ذلك لتتوضح الصورة.

هل اعترافك يحرمك من اللقب؟
لم أخف الأمر عن اللجنة، ولم أكن متزوجة أثناء حفل التتويج، فقد وقع الطلاق منذ فترة طويلة وانفصلت عن زوجي قبل المجيء الى لبنان.

وهل وضعك زوجك السابق أمام إحدى الخيارين: إما البيت أو الألقاب؟
لم يكن موافقاً على خوض هذا المجال لكنني فضلت أن أكمل طريقي.

هل تفكرين بالارتباط ثانية مع شخص له مواصفات معيّنة؟
طبعاً، أحب الرجل الذي يتفهم شخصية المرأة ويدعمها كي تحقق أهدافها في أي مجال تريد خوضه، وألا يغار منّي بل يغار عليّ.

هل يستفزك حالياً وجود الفنانات بكثرة على الساحة الفنية، وما رأيك بدانا ودومنيك وماريا؟
فئة دانا ودمنيك وماريا أساءت لصورة المرأة اللبنانية في الخارج، ولا بد من وضع حدّ لهن، كذلك الساحة الغنائية يجب أن تضبط كي لا تستمر حالة تصوير الكليبات عشوائياً.

برأيك من كان السبب بذلك؟
هناك من يقول ان هيفاء فتحت الباب، لكني أعتقد ان ثروة هيفاء هي السبب حيث بدأن بتقليدها لجني الأموال.

هل ترين أن لقبك سيشكل لك مفتاحاً لخوض مجالات أخرى؟
أكيد، كان فأل خير عليّ وقد بدأت بتلقي العروض التمثيلية منها سيناريو مسلسل كويتي بطولة حسين المنصور وسعاد العبد الله وسابقاً مضيت عقداً لمسرحية قطرية مع عبد العزيز الجاسم.

تتجهين نحو التمثيل وليس الغناء؟
لدي موهبة التمثيل وأحب أن أظهرها خاصة في أعمال خليجية وحلمي أن أصبح أهمّ من زينب العسكري.

ولم تفكّرين بزينب العسكري دون سواها؟
لأنها تحتكر التمثيل لنفسها في دول الخليج وتقطع الطريق على كل من يريد الوصول الى مركز مهم.

إحدى المجلات تحدثت طويلاً عن تأمين التاج وترصيعه بالألماس كسابقة لم تقدم عليها أي ملكة قبلك؟
بعد التتويج فضلت أن احتفظ بالتاج فاشتريته ورصّعته بأحجار الألماس كي أحتفظ به كثروة وأهديه لأولادي.

وهل تقدر ثروتك بملايين الدولارات؟
الحمد الله، لكن ليس لهذه الدرجة.










[email protected]