قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

x

دبي: بدأت السلطات في دبي تحقيقا في اسباب الحريق الذي اندلع في ناطحة سحاب تحت الانشاء يوم الخميس تسبب في مقتل شخصين واصابة العشرات.ورجح ريشي ناجراوال وهو أحد مستثمري المبنى أن تكون آلة معطوبة تسببت في اشتعال الحريق وتوقع أن يمر بعض الوقت قبل أن تتكشف اسباب الحادث ، كما قال إنه يعتقد ان ارتفاع عدد الضحايا يعود لتجمعهم في مكان واحد وقت الحادث. وشوهد العمال بينما حاصرتهم النيران وهم يلوحون بملابس من على ارتفاع شاهق بينما كانت سحب الدخان تغطي المكان، وتردد ان الكثير منهم يتحدرون من منطقتي جنوب آسيا والصين.

ونشب الحريق في الساعة 1230 بالتوقيت المحلي (0730 بتوقيت جرينتش) واستغرقت عربات الاسعاف ومكافحة الحريق بعض الوقت قبل أن تصل للمبنى وتتمكن من إطفاء النار. كما عجزت مروحية عن الهبوط على سطح المبنى بينما حاول العمال النزول هربا من النيران. وتم نقل نحو 40 شخصا ممن تم إنقاذهم للمستشفى، أربعة منهم في حالة خطيرة، حسبما قال نائب رئيس شرطة دبي جمال المري.

ويقع المبنى في منطقة جزيرة الجميرة التي يتم تطويرها بالمدينة بتشييد عشرات من ناطحات السحاب، وكان يضم حوالي 300 عامل وقت اندلاع الحريق. ورأت شاهدة تدعى لويز أولسون، وهي تقيم مقابل البرج المنكوب، احد العمال وهو يسقط من فوقه، وقالتquot; لقد كان مشهدا فظيعا.quot; وقال ستيفن ولينجر، وهو شاهد آخر، quot;لقد كان المشهد مشابها لما جرى في الحادي عشر من سبتمبر،quot; في إشارة للهجمات التي وقعت في الولايات المتحدة عام 2001.