قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: قال عجائز تمّ ضبطهم وهم يسرقون من متاجر في اليابان إن السبب الرئيسي الذي دفعهم إلى ذلك هو شعورهم بالعزلة والوحدة.
وذكرت وكالة الأنباء اليابانية ( كويودو) اليوم الأحد أن استطلاع الرأي الذي أعدته شرطة طوكيو أظهر أيضاً أن الكثير من اليافعين يسرقون أيضاً من المتاجر العامة على سبيل اللهو وكجزء من لعبة يستمتعون بممارستها.

وقال 24% من الـ 204 أشخاص، في الخامسة والستين وما فوق، وهم جزء من مجموعة عجائز ويافعين عددهم 1050 شخصاً ضبطوا وهم يسرقون من المتاجر إنهم فعلوا ذلك لأنه ينتابهم شعور بالوحدة، فيما قال أحد هؤلاء العجائز إنه فعل ذلك بعد طلاقه من زوجته وكان في جيبه أقل من دولار أميركي.
وأضافت الشرطة أن 8% من هؤلاء العجائز قالوا إنهم يسرقون من المتاجر لأنهم فقدوا الدافع للعيش لفترة أطول و7% بسبب الاحباط ،وتبين أن 40% من هؤلاء يعيشون لوحدهم و53% قالوا إنهم ليس لديهم أصدقاء.

أما فيما تعلق الأمر بسرقة اليافعين من المحلات التجارية فقال 27% منهم إن السرقة من هذه الأماكن هي بمثابة لعبة يستمتعون بممارستها، فيما قال 23% منهم إن الدافع وراء السرقة وهو الرغبة بالحصول على سلعة معينة.
وأجري الاستطلاع خلال الفترة ما بين 20 أبريل/نيسان و 30 يونيو/حزيران الماضي.