قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: تتابع دوقة ساسكس ميغان ماركل نضالها في سبيل المرأة على طريقتها الخاصة. حيث أنها تحاول كسر الصورة النمطية للمرأة التي تحاول أن تكون نحيفة مباشرةً بعد الولادة وأن تحافظ على رشاقتها لترضي ذوق الآخرين بحسب موقع The Sun البريطاني عن مصدر مقرّب من الأسرة الملكية في بريطانيا

وفي السياق عينه لفت موقع مجلة Gala بنسخته الفرنسية لمظهر "ماركل" بعد الولادة. حيث أنها لم تفقد الكليوغرامات التي اكتسبتها خلال حملها لكونها اتخذت القرار بألا تُجهِد نفسها استعجالاً لاستعادة رشاقتها لأنها لن تسمح بالحكم على مظهرها بعد الحمل والولادة.
وأشار الموقع إلى أنها لم تذهب إلى النادي الرياضي، بل فضلت الإكتفاء بممارسة التمارين التي تساعدها على الانقطاع عن المحيط وعلى الاسترخاء عبر اليوغا والتأمل. علماً أنها علمت الأمير هاري بعض الوضعيات لرياضة اليوغا التي تمارسها بمكان إقامتهما في ملكية فرغمور كوتادج.