قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: شغلت الإعلامية المصرية ريهام سعيد الرأي العام المصري عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتناولها لموضوع "السمنة". حيث تعرّضت لموجة حادة من الإنتقادات بسبب طريقة تناولها للموضوع معتبرة أن مرضى السمنة يشوهون المنظر العام.
وأضافت في حلقةٍ جديدة من برنامج "صبايا" إلى أن "الناس التخينة ميتة، تشكل عبئاً على أهلها وعلى الدولة". حيث اعتُبِرَ تعليقها بمثابة الإهانة والسخرية والتنمّر على أصحاب الوزن الزائد

واعتبرت "سعيد" ان الناس "الثخينة اللي مش عاوزة تسمع للتوعية والنصائح" بمثابة "الجهلة". وأضافت أن السيدة السمينة تخسر أنوثتها وتفتقد للحضور الجميل ولن يختارها إلا رجل سمين مثلها. ما اعتبُِرَ تعبيراً مهيناً لكرامة الإنسان السمين خاصةً مع تجاهلها للحالات المرضية!