قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: تُشارك تونس في المسابقات الرسمية للفيلم الوثائقي لأيّام قرطاج السينمائية 2019 ''دورة نجيب عيّاد'' بــ 5 أفلام، ثلاث منها طويلة وعملين قصيرين وذلك من بين 40 عملاً سينمائياً روائياً ووثائقياً طويلاً وقصيراً.
ستتنافس الوثائقيات التونسية على جوائز المهرجان وهي التانيت الذهبي لأفضل فيلم وثائقي طويل، التانيت الذهبي لأفضل فيلم وثائقي قصير،التانيت الفضي لفيلم وثائقي طويل، التانيت الفضي لفيلم وثائقي قصير،التانيت البرونزي للفيلم الوثائقي الطويل والتانيت البرونزي للفيلم الوثائقي القصير.

*الأفلام الوثائقية الطويلة

الغياب / فاطمة الرياحي (إنتاج 2018)
"الغياب" للمخرجة التونسية فاطمة الرياحي ينافس على جوائز تانيت الوثائقي الطويل بعد عرضه العالمي الأول في مهرجان إدفا(IDFA) العالمي للأفلام الوثائقية في أمستردام.
مدته 90 دقيقة، واستغرق ثلاث سنوات كاملة على مستوى الاعداد والكتابة. فيما تواصل تصوير مشاهده لمدة عامين ونصف. وهو أول عمل تسجيلي طويل لفاطمة الرياحي التي سبق وأخرجت فيلم "تونس..الثورة مستمرة".

ويحكي الفيلم عن "توفيق" الجهادي في حرب البوسنة. ليغوص في خفايا حياة عائلية لثلاث بنات هن يمنية، إيمان وخديجة يدفعن ثمن خطأ لم يرتكبنه، يعود لسنوات زواج والدهم التونسي من والدتهم البوسنية.

على العارضة / سامي التليلي (إنتاج 2019)
بعد تقديمه لثلاث أفلام قصيرة بين سنتي 2005 و2008، ودراسته لتقنيات الوثائقيات بورشات مدرسة السينما فاران بباريس، اتجه سامي التليلي للبحث والدراسة المعمقة في اختصاص الآداب المعاصرة بفرنسا. ليعود للمنافسات بأيام قرطاج السينمائية 2019 المقررة بين 26 أكتوبر إلى 2 نوفمبر بفيلمه الطويل "على العارضة" من إنتاج "نوماديس إيمدج" و"MILLE ET UNE PRODUCTIONS. علماً أنه صاحب جائزة أفضل مخرج في مهرجان أبوظبي السينمائي بفيلم "يلعن بو الفسفاط" (2012)

ويقدّم المخرج في 96 دقيقة رؤيته الخاصة لسنة 1978 التي ارتبطت عند التونسيين بملحمة الأرجنتين الكروية. غير أنها في ذهن مخرج فيلم "على العارضة" ترافقها حيرة "لماذا ترفض والدته مشاهدة مباريات كرة القدم، فهل لسنة 1978 قصة أخرى تتجاوز الملحمة التاريخية لكرة القدم التونسية؟


"فتح الله " TV / وداد الزغلامي (إنتاج 2019)
تأخذ كاميرا وداد الزغلامي المشاهدين على مدى 80 دقيقة في رحلة إلى أعماق الواقع التونسي بفيلمها الوثائقي الأحدث "فتح الله TV"، في قصص لخمسة شبان، تكشف عبرها تحوّل تونس من الدكتاتورية إلى الديمقراطية بين سنتي 2007 و2017.

"فتح اللهTV " من انتاج "أوليسون" وقد سبق وشارك في برنامج "تكميل" 2018 وحصل على منحة من قبل المنظمة الدولية للهجرة "OIM". وهو الفيلم الوثائقي الطويل الأول لوداد الزغلامي بعد تجربة الروائي القصيرفي العام Presque un plaisir" 2016".

*الأفلام الوثائقية القصيرة
وفي مسابقة الأفلام الوثائقية القصيرة تحضر تونس بعملين سبق وشاركا بفعاليات مهرجان لوكارنو السينمائي الدولي في دورته 72. وهما:

أهل الكهف/ فخري الغزال (إنتاج 2019)
اختار فخري الغزال_ وهو في الأصل مصور محترف_ تقنية كاميرا سوبر 8 واللونين الأبيض والأسود في جماليات فيلمه "أهل الكهف" (انتاج ROSA LUXEMBURG STIFTUNG) ومدته 20 دقيقة تحمل مجموعة رسائل مفتوحة وجهها المخرج لاثنين من مغني الراب في رحلة هجرتهما السرية من الرديف إلى فرنسا.

من طين/ يونس بن سليمان (إنتاج 2019)
هاجسه الفنون المعاصرة، يونس بن سليمان هو طالب في فن العمارة وتشكل خياراته الجمالية فكرة الوجودية في تعبيراتها الابداعية المستوحاة من الطبيعة والحياة بتناقضاتها.

"من طين" أو "كل شيء يأتي من التراب" ومدته 9 دقائق، هو فيلم وثائقي قصير أًنتج في إطار الدورة السادسة لبرنامج خطوات في أكتوبر 2018 ويحاول في مضامينه محو الحدود بين الفن، العمارة، التصوير الفوتوغرافي والسينما.