قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: فاجأت الفنانة صابرين الجمهور باتخاذها قرار خلع الحجاب معلنة أنها تريد العودة للشكل الذي عرفها فيه الناس منذ بدايتها الفنية. حيث نشرت صوراً لها على "إنستغرام" بشعرها الطبيعي، دون أن ترتدي الحجاب، أو تستعين بالشعر المستعار كما اعتادت في أعمالها الفنية طيلة السنوات الأخيرة.


ولقد أثارت هذه الخطوة العديد من الإنتقادات، لكنها نالت دعماً مُلفِتاً من زميلاتها في الوسط الفني، وبينهن منى زكي، رانيا يوسف، روجينا سهير رمزي، دنيا عبد العزيز، ونشوى مصطفى التي أكدت أن صابرين لم تتغير، بل تبدو مثلما ظهرت قبل سنواتٍ طويلة في مسلسل "أبو العلا البشري".


آراء الجمهور
وأثارت تصريحات صابرين انقساماً بين مدافع عنها ومعارض لقرارها في صفوف متابعيها على مواقع التواصل. لكنها دافعت عن نفسها مذكّرة بأنها لطالما قالت أنها ليست محجبة بل محتشمة.
ورأت أنه ليس من حق الجمهور التدخل بحياتها وقرارتها الخاصة، قائلة: "الله سيحاسبني في النهاية، وهذه علاقة خاصة جداً بيني وبين ربي. أما الناس الذين يعانون الفراغ الفكري فيعتادون المواضيع الفارغة كنتيجة لضيق الفكر".