قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من بيروت: "نقلة نوعية"! ربما تختصر هذه الجملة القصيرة فكرة "الديفا" كحدث درامي يحمل الدهشة في صناعة الترفيه والمغامرة الصعبة في مشوار النجمتين اللبنانية سيرين عبد النور والمصرية بوسي إلى جانب النجم يعقوب الفرحان ومروحة من أهل الصحافة والإعلام، ووجوه من MBC ستُطل بفضله على الشاشة من خلف الكواليس!


نعم، فمسلسل "الديفا" عمل غير اعتيادي ينقل للمشاهد ما لا يجب أن يراه! ويطلعه على ما يعمل المخرج والمنتج المنفذ وفريق العمل جاهداً لإخفائه عن الجمهور أثناء بث الأعمال على الهواء!
إنه في الحقيقة عمل يكشف للمشاهد ما يُخفى عليه من لحظاتٍ حرجة ومواقف ومواجهات وفعل وردات فعل النجوم وفريق العمل ومدراء الأعمال تحت تأثير الضغط خلف الكواليس، في حبكةٍ درامية تمت صياغتها على إيقاع عصر السرعة تماشياً مع ذوق الجيل الجديد التوّاق للأعمال القصيرة والجاذبة، دون أن ننسى ذكر المواقف الانسانية والاجتماعية والغيرة الفنية التي تظهر بوضوح إلى جانب الصفقات والعقود والمجاملات التي تتشابك بسردٍ سريع لا تتجاوز مدته للحلقةِ الواحدة العشرة دقائق.

إنها حقاً مغامرة مميّزة تستحق أن تُشكِّل بفكرتها وتنفيذها باكورة الإنتاجات الأصلية الحصرية لـ "شاهد" SHAHID ORIGINALS، المنضوي تحت لواء "مجموعة MBC".

كاميرا "إيلاف" واكبت هذا الحدث، وعادت بلقطاتٍ حية من وقائع العرض الأول والمؤتمر الصحفي، حيث شُرِحَت فكرة المسلسل والعمل ككل بحضور أهل الصحافة والإعلام وكوكبة من الفنانين وصنّاع الترفيه.


معوشي ولارتشر
ولقد عرّف بالعمل المدير الأول الإقليمي للإنتاج أليكس معوشي قائلاً: "..إنه عمل درامي خارج عن الإطار الكلاسيكي والتقليدي للمسلسلات". وأشار لجودة العمل الذي تقوم به مجموعة قوامها كتّاب من مصر ولبنان هم سارة فرج، هند رضوان، سما عبد الخالق، إنجي القاسم، وجاد خوري، الذين عملوا جاهدين على تعزيز الحبكة الدرامية، إضافة إلى ثنائية متميّزة بين المخرجة رنده علم ومدير التصوير منح صليبا اللذين أعطيا من قلبيهما لتحقيق نتيجة ترضي الجمهور".


فيما قال يوهانس لارتشر المدير العام لـ "شاهد": كانت MBC سباقةً في إطلاق منصة "شاهد" إقليماً لخدمة الفيديو حسب الطلب VOD، وهي تُعزز اليوم ريادتها بهذا القطاع الحيوي، مع إطلاق أولى إنتاجاتها الأصلية الحصرية SHAHID ORIGINALS في إطار خطة إنتاجية كان لـ "شاهد" أن أعلنها من ضمن الخطة الخمسية للنمو والتوسع لـ"مجموعة MBC". وأول الغيث مع سلسلة الحلقات القصيرة "الديفا". ونحن نعد الجمهور العربي بمزيد من الإنتاجات النوعية والأنماط الدرامية المتنوعة خلال الفترة القريبة المقبلة".

نجوم العمل
النجمة سيرين عبد النور أبدت سعادتها بهذه التجربة التي اعتبرتها مغامرة يُمكن وصفها بالنقلة النوعية في الإنتاجات الدرامية التقليدية. فهو مُستوحى من الواقع، ومبني على تفاصيل ومعطيات وخبرات وتجارب حقيقية ومتراكمة لصنّاع ومنتجي برامج المواهب في "مجموعة MBC.
ورأت في حديثها لـ"إيلاف" أن الإطلالة الجديدة على المنصات الالكترونية باتت ضرورية لمواكبة العصر، مؤكدة أنها تؤمن بالعمل الجماعي ولا تخشى التجربة لأنها تضع ثقتها بفريق عمل الـmbc.
وفيما عبّرت عن قلقها على وضع الإعلام والتلفزيون في لبنان، أكدت على ضرورة وجود الخطة "ب" لدى كل فنان حتى يستمر عمله وتستمر صناعة الترفيه. وقالت أنها ستؤجل إطلاق الأغنيات التي ستقدمها من خلال هذا العمل العصري، لحين استقرار الأوضاع في لبنان.

وفيما شرح يعقوب الفرحان أهمية هذا الحدث في حياته الفنية، مشيداً بتجربته الجديدة مع فريق MBC ونجوم العمل الحديث بفكرته وتنفيذه، أكدت بوسي على أهمية اختيارها كنجمة لهذا المسلسل النوعي الذي أخذها الى عالم آخر وشخصية بعيدة عنها ولا تُشبهها أبداً. وذكّرت بأنها تحترف التمثيل الى جانب الغناء منذ سنواتٍ طوال، وستُكمل مشوارها الفني بهذين الجناحين، لافتة إلى أن المسلسل يتضمن أغنيات جديدة لها. المزيد من المواقف والتصريحات حول العمل ونجومه في التقرير المصوّر المرفق أعلاه.