"إيلاف" من بيروت: أقلقت الفنانة التونسية لطيفة متابعيها على مواقع التواصل الإجتماعي بإعلانها عن فترة عزل نفسها عن أفراد عائلتها في المنزل نفسه. حيث منعت نفسها عن مخالطتهم لمدة أسبوع وألزمتهم بوضع كمامة وقاية من فيروس كورونا المستجد لشكها بعوارضه بعدما طالتها نزلة برد حادة بسبب التكييف في الاستدديو.
وشرحت بتعليقها على الصورة التي نشرتها وهي ترتدي الكمامة أنها حبست نفسها لاسبوع حتى عن والدتها التي اكتفت بمجالستها عن بعد على الشرفة تحت أشعة الشمس. ثم طمأنت الجميع أنها بخير مشيرةً إلى أنها تناولت أدويتها وكل وصفات الأعشاب المفيدة، ومنعت الجميع من التواصل القريب معها مطلقة الوسم “#ماتقربليش”، وقالت: الحمدلله حالتي تحسنت، وحرارتي انخفضت، فلا تجزعوا من نزلات البرد، لكن أحضروا كل مواد التعقيم واحتفظوا بالقناع. ولو شعرتم بأي عارض، اعزلوا أنفسكم مع ضرورة التهوئة والبخور والأعشاب.
يشار إلى أنها أطلقت مؤخراً أحدث أعمالها بعنوان "ماتقربليش" الذي روجت له في سياق حديثها عن عزل نفسها.


مواضيع قد تهمك :