قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

جوني ديب
Getty Images
جوني ديب أثناء وصوله إلى المحكمة العليا في لندن صباح الثلاثاء

بدأت محكمة بريطانية النظر في قضية التشهير التي رفعها النجم السينمائي جوني ديب على صحيفة "الصن" لزعمها أنه اعتدى بالضرب على زوجته السابقة آمبر هيرد.

ويقاضي ديب الشركة الناشرة لجريدة "الصن" نيوز غروب نيزبيبرز ورئيس التحرير التنفيذي فيها دان ووتون بسبب نشر الجريدة مقالة في أبريل/ نيسان 2018 أشارت إليه فيها بوصفه "ضارب زوجته".

وقد نفى ديب بشدة أنه كان عنيفاً مع هيرد.

و شوهد ديب وهيرد وهما يصلان إلى المحكمة العليا في لندن صباح الثلاثاء.

وكان كلاهما يرتديان كمامة، في خضم وباء كورونا الراهن.

وحالما بدأت المحاكمة، استدعي ديب كشاهد أول في القضية.

لم يكن الممثل ظاهراً في صور الفيديو التي كانت تشاهد في قاعة المحكمة التي كانت مليئة بالحضور وحيث يجلس الصحفيون.

وسأل محامي ديب، ديفيد شيربورن، موكله عن تسجيل لمحادثة بين الممثل وهيرد جرت في السادس والعشرين من سبتمبر 2015.

وشرح ديب بأنه هو وهيرد سجلا محادثات خلال علاقتهما.

وفي شهادتها، قالت هيرد إنها سجلت المحادثة "من أجل تذكير جوني بما سيفعله عندما يتعاطى المخدرات والكحول لأنه ما كان ليتذكر أو كان ينفي ما قاله."

لكن ديب قال إن ذلك غير صحيح، مخبراً المحكمة بأن استرجاع هيرد اللاحق لمحادثتهما من الذاكرة يكون في بعض الأحيان "مختلفاً تماماً".

وأضاف قائلاً: "انا في حينه اعتقدت ان افضل شيء أقوم به هو تسجيل المحادثة، لهذا جلبت هاتفي للمكان الذي كنا نتحدث فيه وقلت: أنا سأسجل هذه المحادثة، فقط لكي تكون على علم بذلك. أنا أردت للأمر بأن يكون في العلن."

حاولت شركة نيوز غروب نيوزبيبرز في السابق أن يتم إسقاط القضية، لكن القاضي نيكول اصدر حكمه الأسبوع الماضي بوجوب استمرار القضية.

وتتعلق المقالة التي نشرتها جريدة الصن بمزاعم تقدمت بها الممثلة، التي تزوجت من نجم فيلم "قراصنة الكاريبي" خلال الفترة من 2015 إلى 2017.

ومن المتوقع أن يدلي شهود من بينهم صديقتا جوني ديب السابقتان فانيسا برادي ووينونا رايدر بإفادتهم عبر رابط فيديو، ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة ثلاثة أسابيع.

جوني ديب وزوجته السابقة أمبر هيرد في عام 2015
Reuters
جوني ديب وزوجته السابقة أمبر هيرد في عام 2015

وفي المداولات التمهيدية الشهر الماضي، توصل القاضي نيكول إلى أن ديب خرق أمراً للمحكمة من خلال عدم تقديمه لرسائل نصية تتعلق بتعاطيه المزعوم للمخدرات.

وذهب محامو نيوز غروب نيوزبيبرز إلى القول إن الرسائل النصية التي أرسلت في 2015 تثبت أن ديب كان يحاول الحصول على المخدرات أثناء إقامته مع هيرد في أستراليا، وهي الفترة التي تفيد المزاعم بوقوع عنف منزلي خلالها.

محامي جوني ديب قال إن الرسائل لم تكن ذات صلة بالموضوع لأنها غير مرتبطة بمزاعم العنف المنزلي التي أشارت إليها جريدة الصن في مقالتها التي حملت عنوان: "جنون- كيف يمكن لجيه كي راولنغ أن تكون "سعيدة سعادة حقيقية" بتمثيل ضارب زوجته جوني ديب في الفيلم الجديد وحوش رائعة؟

قال القاضي إنه سيعفي ديب من العقوبات المتعلقة بخرقه لأمر المحكمة.

لكن القاضي نيكول قال إن قراره مشروط بموافقة ديب على عدم السعي لإيقاع عقوبات على هيرد لانتهاكها المزعوم لأمر قضائي آخر، صدرخلال مداولات منفصلة تتعلق بقضية تشهير في الولايات المتحدة، من خلال تزويد الفريق القانوني التابع لجريدة الصن بالقرائن.

يذكر أن جوني ديب البالغ من العمر 57 كان قد رشح لنيل جوائز الأوسكار والبافتا وفاز بجائزة جولدن غلوب في 2008 لدوره في فيلم " سويني تود".

وتزوج ديب من هيرد، االبالغة من العمر الآن 34 عاماً، والتي مثلت في فيلمي "أكوامان" و " الفتاة الدنماركية"، في فبراير/ شباط 2015، لكنها تقدمت بطلب للطلاق بعد 15 شهراً.