قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خربة سلم: عقد اليوم الإثنين لقاء بين قيادة اليونيفل وممثلين عن الجيش اللبناني وحزب الله وحركة أمل في مبنى بلدية خربة سلم في جنوب لبنان للبحث بخلفيات وأسباب وذيول حادث خربة سلم بين القوة الدولية واهالي البلدة. وضم الإجتماع القائد العام للقوة الدولية في الجنوب الجنرال الايطالي كلاوديو غراتسيانو وعدد من كبار ضباط القوة الدولية الفرنسية والايطالية والنائبان علي بزي من حركة امل وحسن فضل الله من حزب الله ونائب مدير مخابرات الجيش اللبناني في الجنوب العميد عباس ابراهيم وعدد الضباط ورئيس بلدية خربة سلم ووفد من مخاتير قرى قضاء بنت جبيل وفاعليات البلدة .

وتحدث الجنرال غرتسيانو والنائب حسن فضل الله والنائب علي بزي. وجرى التأكيد quot;على ضرورة انهاء ذيول الاشكال مع الاهالي والتمسك بالقرار الدولي الرقم 1701 ومنع اي اعتداء على القوة الدولية والحفاظ على دورها والتنسيق الكامل بين الجيش اللبناني واليونيفل اثناء دورياتها والمهام الموكولة اليهاquot;. وقال رئيس البلدية عصام ماجد إن الاجتماع كان تصالحيا وان الاهالي اكدوا انهم مع تنفيذ القرار الدولي الرقم 1701 من اجل الحفاظ على امن المواطنين .

واكد الاهالي في بيان انهم quot;يقدرون لليونيفل دورهم وتواجدهم في المنطقة ويأملون عدم تكرار ما حصل في خربة سلمquot; في الاسبوع الماضي . وكان جرح 14جنديا من القوة الدولية في إشكال بينها وبين اهالي خربة سلم اثناء محاولة تفتيش منزل على خلفية التحقيق بانفجار مخزن للأسلحة والذخائر والقذائف والصواريخ في البلدة . وسبق الإجتماع في خربة سلم اجتماع في بلدة تبنين بين قيادة اليونيفل ممثلة بقائد القوات الدولية كلاوديو غراتسيانو والجيش اللبناني ممثلا بنائب رئيس المخابرات عباس ابراهيم،والنائبين علي بزي وحسن فضل الله لمعالجة حادثة خربة سلم.