قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سرقت نائبة المدير السابق في شركة quot;تيفانيquot; مجوهرات بقيمة مليوني دولار وباعتها لصالحها بعدما هرّبتها خلسة من متاجر العلامة العريقة.


بيروت : قضت محكمة فيدرالية في مانهاتن نيويورك بعقوبة السجن لمدة عام واحد بحق نائبة المدير السابقة لشركة quot;تيفانيquot; بتهمة سرقة مجوهرات فاقت قيمتها مليوني دولار.

وكانت إنغريد ليدرهاس - أوكون (47 عامًا) قد أقرّت بذنبها ونقلها ممتلكات مسروقة، وسرقة أكثر من 165 قطعة من محلّ المجوهرات الشهير منذ عام 2005.

وتشير القضية إلى أن أوكون استغلت وظيفتها وسلطتها بالشركة لتسهيل خروج المجوهرات المسروقة ومنها أساور من الألماس والأقراط والعقود، من المكتب الرئيسي للشركة في مانهاتن ثم أعادت بيعها لصالحها إلى موزّع دولي ومحل مجوهرات في المنطقة.

إلى جانب السجن لمدة عام ويوم واحد، ستخضع ليدرهاس - أوكون لعقوبة المراقبة لمدة عام، وغرامة قدرها 2.1 مليون دولار إلى جانب 2.2 مليون دولار كتعويض.