قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قدّمت مصمّمة الأزياء اللبنانيّة ندوى الأعور عرض أزيائها لموسم ربيع وصيف 2015 ضمن أسبوع الموضة في بيروت. "إيلاف" إلتقت بالمصمّمة في كواليس عرضها، وعادت بهذا التقرير المصوّر.&


&

& &سعيد حريري من بيروت: عن مجموعتها الجديدة لموسم ربيع وصيف 2015، قالت المصمّمة اللبنانيّة ندوى الأعور لكاميرا "إيلاف": "موضوع مجموعتي لهذا الموسم هو "الضوء والظلّ"، ومجموعتي تتضمّن اللعب بدرجات اللون، بحيث نرى في التصميم نفسه درجة لون معيّن، ممتزّجة بدرجة أفتح منها، أو العكس".&

وعن تفاصيل التصاميم قالت: "قدّمت 33 فستاناً، وفستان زفاف واحد، وتراوحت الألوان ما بين ألوان الباستيل الفاتحة، وإستعملت الكثير من التفاصيل في القماش، ممّا جعل القطع تبدو غنيّة جداً".&

وعن المرأة التي تتوجّه لها في تصاميمها، قالت: "من المؤكّد أنّي أوّجه تصاميمي للمرأة الأنيقة، كما أنّ تصاميمي منعشة، ومن ترتديها تشعر بأنّها حرّة وغيّر مقيّدة بالفستان الذي ترتديه، إضافة إلى أنّها تشعر بأنّها مفعمة بالأنوثة والأناقة".&

وعن أهميّة مشاركتها في أسبوع الموضة في بيروت، قالت: " لهذا الموضوع أهميّة كبيرة، لأنّ أسبوع الموضة في بيروت وُضع ضمن رزنامة الموضة في العالم، وهذا أمر جميل جدّاً، فنحن البلد الذي يصدّر الجمال، والثقافة، والحضارة".&

وعن نظرتها للعروس قالت: "دائماً أميل إلى الكلاسيكيّة، لأنّي آخذ بعين الإعتبار بأنّ العروس تودّ أن ترى صورها اليوم، وبعد سنة، وبعد عشر سنوات، لذلك أحبّ أن تشعر العروس عندما تنظر إلى صورها بأنّها ما زالت أنيقة، وعندما أقدّم فستاناً جريئاً يكون ذلك بطلب من العروس نفسها".&