: آخر تحديث

التلقيح ضد الانفلونزا يقلل خطر الاصابة بنوبة قلبية

توصل باحثون في جامعة تورونتو الكندية في دراسة رائدة الى وجود علاقة بين النوبات القلبية والانفلونزا.  

واكتشف الباحثون بعد دراسة نحو 20 الف شخص كانوا مصابين بالانفلونزا ان خطر النوبة القلبية يزداد بنسبة 600 في المئة خلال اسبوع من الاصابة بعدوى الانفلونزا ، كما افادت صحيفة الديلي ميل.  

ومع حلول موسم الانفلونزا في الشتاء تزداد الحاجة الى حماية القلب.  وأبسط طريقة لحماية القلب هي التلقيح ضد الانفلونزا بعد ان وجد باحثون في تايوان ان التلقيح السنوي ضد الانفلونزا يقلل خطر النوبة القلبية بنسبة 20 في المئة ويوفر وقاية مماثلة ضد الجلطات.  

ولكن حقنة التلقيح ضد الانفلونزا لا تقلل خطر النوبة القلبية فحسب بل تحمي المريض المصاب اصلا بمرض في القلب.  وفي دراسة اجرتها جامعة اوكسفورد وجد باحثون ان التلقيح ضد الانفلونزا يقلل احتمالات اصابة مرضى القلب بمضاعفات بنسبة 27 في المئة.  
وهناك انواع متعددة من الانفلونزا ، وفي كل عام يحاول العلماء ان يتنبأوا بالنوع الذي سيكون أكثر انتشاراً وتحديد اللقاح السنوي المناسب له.  وتبلغ فاعلية التلقيح السنوي ضد الانفلونزا ما متوسطه 50 الى 70 في المئة.  

والمثير للاهتمام ان اللقاح يوفر وقاية ضد مرض القلب حتى عندما لا يكون مفعوله 100 في المئة.  واظهرت دراسة ان مرضى لم يوفر اللقاح وقاية لهم ضد الانفلونزا أو امراض مشابهة كانت معدلات اصابتهم بنوبات قلبية مع ذلك أقل بالمقارنة مع آخرين لم يُلقحَّوا ضد المرض.  

كما ان العدوى تكون أخف والمضاعفات أقل حتى عندما لا يوفر اللقاح وقاية كاملة ضد المرض.   وتؤكد الدراسات الفوائد الصحية للتلقيح السنوي ضد الانفلونزا الذي توصي به غالبية البلدان وخاصة للمعرضين الى درجة عالية من خطر الاصابة بالمرض مثل كبار السن والأطفال دون سن الخامسة وذوي الحالات المزمنة مثل مرض القلب والانسداد الرئوي.  

كما ان الأصحاء الذين لا يلقحون ضد الانفلونزا يزيدون احتمالات اصابتهم بالمرض ونقله الى افراد معرضين لخطر الاصابة به.  فان تلقيح الأصحاء ضد المرض ضروري للحفاظ على صحة السكان عموماً.  

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين".  الأصل منشور على الرابط التالي
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6364879/The-flu-shot-lowers-risk-heart-attack.html


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

تانيا قسيس تجمع أطفال المدارس الرسمية اللبنانية في حلم الوطن الواحد
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل